رقم قياسي في عدد العاطلين عن العمل بإسبانيا: 4 ملايين و700 ألف شخص

 

حطمت مكاتب الشغل الإسبانية رقما قياسيا جديدا بعدما سجلت اروقتها زيادة 112ألف و269 شخصا إلى لائحة العاطلين عن العمل في إسبانيا خلال شهر فبراير الأخير ليصل العدد الإجمالي للعاطلين عن العمل 4 ملايين و700 ألف شخص، أي بزيادة 4,2 في المائة مقارنة مع شهر يناير وفق ما جاء به التقرير الصادر عن وزارة الشعل والضمان الإجتماعي.

واستنادا إلى الرقم الذي سجله شهر فبراير، أصبح العدد الإجمالي لعدد العاطلين في إسبانيا 4ملايين و712ألاف 98عاطلا وهو رقم قياسي جديد يعادل الرقم الذي سجلته مكاتب الشغل الإسبانية سنة 1996، وهو رقم اعتبره الخبراء الإسبان الأفظع في تاريخ إسبانيا يأتي في الوقت الذي دخلت فيه مدونة قانون الشغل الجديد حيز التنفيذ.

ومن جهتها، سجلت الإحصائيات الخاصة بعدد العاطلين الجدد (122.269)الذي انتهى به شهر فبراير الماضي ارتفاعا مقارنة مع الشهر نفسه من السنة الماضية حينها بلغ عدد العاطلين 68ألف و260 عاطلا جديدا، كما يعد ارتفاع في عدد العاطلين خلال شهر فبراير سابع من نوعه على التوالي منذ شهر غشت الماضي.

ويتواصل نزيف فقدان مناصب العمل في إسبانيا بالرغم من اقرار الحكومة الإسبانية لتعديلات في قانون الشغل الجديد الذي حرك المجتمع الإسباني بزعامة النقابات خلال هذا الأسبوع للتظاهر في الشوارع طلبا لإعادة النظر في التعديلات التي قامت بها الحكومة اليمينية والتي اعتبرها العديد من المحليين أنها تسهل عملية تسريح العمال بدل تشجيع على خلق مناصب شغل جديدة.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)