دمى جنسية ووسائل إثارة تروج إنطلاقا من الناظور بعد تهريبها من مليلية

 

دأت مجموعة من الدمى الجنسية تتوافد عن طريق مليلية المحتلة للمغرب مارة من الناظور،بعدما أفلح في إستخراجها مجموعة من ممتهني التهريب ،حيث شوهدت الدمى ووسائل إثارة جنسية تروج لدى مجموعة من الشباب والفتياة بالناظور،لكن الدمى الجنسية تكون لها وجهة خاصة تسوق لها،وحيب ماعلمت هبة ريف فإنها تكون تحت الطلب ،وتتراوح أثمنها مابين 5000 و 10000 درهم للدمية الواحدة

وتعد وسائل الإثارة الجنسية داخل المدينة المحتلة من المسائل العادي إقتناءها ،من محلات عدت خصيصا لذوي المشاكل الجنسية ،غير أن الغريب في الأمر هو تسويق تلك المنتوجات داخل الناظور ،من طرف مجموعة من الأشخاص

وقد أكدت إحدى الفتياة التي تتوافر عضو ذكري متذبذب ،أنه أهداها إياه إحدى معارفها، القادم من الديار الأوروبية ،غير أن الأخير أشار عليها بأنه يتوافر على كميات كبيرة من أدوات الإثارة الجنسية لكلى الجنسين ،وهو في صدد عرضها للبيع في أحد المدن المغربية الكبرى

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)