حفل إعذار يتحول إلى مأساة إنسانية بمراكش. بتر عضو تناسلي لأحد الأطفال

تحولت حفلة ختان إلى مأساة إنسانية بمراكش وحكمت عليه بالإجهاض طيلة حياته ، وذلك بأحد دواوير تاملالت بأقليم قلعة السراغنة، عندما قام “حجام تقليدي” ببتر عضوه التناسلي أثناء حفل إعذاره وقطعه

الماساة تعرض لها رضيع في شهره السادس،وخلفت إستنكارا عارما بالدوار المذكورلإستمرار العمل بتلك الأساليب التقليدية بالرغم من تجاوزها وكذا لتطور الطب في بلادنا ،غير أن العادات الموروثة وبالرغم من إكتساءها للطابع الديني فإنه قد تجاوزها الزمن

1 تعليق

  1. لاحول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم

    |غير صحح الاخ ودير العقم مكان الإجهاض واحذف هاد الملاحظة >

Schreiben Sie einen Kommentar zu محمد إلغاء الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)