هذا ما قاله قاتل أولاده الثلاثة بسم الأفعى أثناء التحقيق..اعترافات مثيرة

حقيقة ما أقدم عليه الأب الذي قتل أولاده الثلاثة بسم أفعى، وهي القضية التي استأترت بإهتمام العديد، نظرا لبشاعتها، بدأت تتضح أكثر، حيث أوردت صحيفة الرأي الكويتية أن السبب الرئيس لإقدام الأب على ارتكابه هذه الجريمة كانت بدافع „غسل عار زوجته“.

 

الصحيفة قالت إن الجاني الذي يعمل في سلك الشرطة بمصر جاءت بإعترافات مثيرة خلال التحقيقات معه، وقال: „أريد أن أعترف بكل شيء، حيث تزوجت من أم البنات منذ 9 سنوات، وكنا نقيم مع والدتي قبل أن ننتقل إلى مكان آخر منذ 4 سنوات هرباً من جيراني وأهالي قريتي في مدينة المنية، الذين كانوا يعايرونني بسوء سلوك زوجتي وسمعتها السيئة“.

 

وأضافت الجاني في محضر الشرطة „نعم قتلت بناتي انتقاما من أمهن… قتلتهن علشان خايف عليهن من قسوة الدنيا وحتى لا يصبحن مثل والدتهن“، قبل أن يؤكد أنه فوجئ عندما تزوج من مطلقته الأولى، بأنها لم تكن بكرا ولم يستطع أن يخبر أحدا بذلك، فأخبر أمه بعد أن قطع علاقته بها لسوء سلوكها.

 

وعن استخدامه للسم في الجريمة، كشف المتهم، أنه تدرب على يد أحد الحواة على استخدام الثعابين لمدة 3 أشهر، بعد أن أوهمه بأن مباحث السكة الحديد توصلت إلى معلومات تفيد بأن الإرهابيين سيقومون بوضع ثعابين داخل القطارات لقتل المسافرين وإثارة الفزع، مشيرا في الوقت ذاته، أنه اختلق هذه الكذبة لتنفيذ مخططه في قتل بناته لشكه في سلوك زوجته الأولى التي انفصل عنها منذ عام ونصف العام.

. وكشف الرجل أثناء التحقيق معه أنه بعد أن أعد خطته، طلب من زوجته الخروج من المنزل، وأثبت نفسه في مهمة عمل رسمية، ثم تسلل عائدا تحت جنح الظلام إلى منزله ووضع الأفاعي في فراش بناته، وعاد إلى مقر عمله، وفي الصباح عاد إلى المنزل ليجد الفتيات الثلاث قد فارقن الحياة، فقام بالصراخ وتظاهر بالصدمة.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)