قصيدة شعرية بقلم أسماء باشطور .

زايوبريس.كوم / أسماء باشطور

الزمان والمكان

عذرا أيها الزمان
تكفيني قساوة المكان
ضحيت فيك سنين وأعوام كم
اعترافك لم يكن لي حتى ولو بالنكران
الدمع على خدي يهطل ويتصبب
عذرا أيها الزمان
حطمت في يدي الأحلام
أسقيتني الآلام
فسقني إني كرهت الابتسام
خبرني ما خلف الغيوم ؟
دموع أم سرور ؟

لست أدري
احتار فكري
ماذا سيكون؟
وراء ستار المستقبل المجهول
كم هو صعب أن أنسى
و الأصعب أن أكمل حياتي
آآآه يازماني آآآه
فضلت أسرك رغم حريتي
فضلت أن تسلب أنفاسي منّي
أن تحكم عقلي وخيالي
بقاءك حريتي
…أما هجرانك سجن زماني

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)