دعوة: أمسية للقراءة في الهواء الطلق

تحت شعار: „مجتمع يقرأ… مجتمع يرتقي“

وبمناسبة اليوم العالمي للتنوع الثقافي الذي يصادف 21 ماي من كل سنة
سينظم يوم للقراءة في ساحة رواق الفنون قرب المركز الثقافي (إعدادية باستور سابقاً) ، بوجدة
يوم الأحد 20 ماي 2012
التوقيت: من الساعة 16.00 إلى الساعة 19.00

مما لا شك فيه أن أزمة القراءة في البلاد العربية تزداد استفحالاً سنة بعد أخرى وجيل بعد جيل، وإذا علمنا أن قاعدة الشباب في مجتمعاتنا العربية تتسع، وأن معظم هذه الفئة مرتبطة إلى حد الإدمان بالعالم الافتراضي، ستتضح لنا درجة الخصام القائم مع الكتاب الورقي، وهذه الإشكالية تدق ناقوس الخطر بشأن الوعي الثقافي والسياسي والديني والاجتماعي… لدى أفراد المجتمع، وتحول المعارف الثقافية إلى ثقافة سطحية لدى الغالبية الكبرى في ظل النسخ واللصق وطغيان الصورة على المشهد العام.
وإذا كانت القراءة تُسهم في تنمية القدرات الفكرية والثقافية لدى الأفراد وبالتالي المجتمعات، فإن اقتراح يوم للقراءة في ساحة عمومية تحسيس بأهمية القراءة وأهميتها في رقي المجتمعات…

الهدف العام:
المساهمة في الحد من ظاهرة العزوف عن القراءة

الأهداف الخاصة:
التشجيع على القراءة والمصالحة مع الكتاب
التحسيس بأهمية القراءة
تغيير المشهد النمطي للساحات العمومية
التوطئة لمبادرات ثقافية مماثلة

بمبادرة من عدة جمعيات

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)