عاجل : وفاة اللاعب أبيدال بين الحقيقة والإشاعة

يتم التداول بقوة عبر شبكات التواصل الإجتماعي، خبر وفاة اللاعب الدولي الفرنسي ولاعب برشلونة الإسباني إيريك أبيدال ، بعدما اختفت كل أخباره فور إجراءه لعملية جراحية لزراعة الكبد ، ولم يخرج علينا الطاقم الطبي الذي أشرف على العملية الجراحية بخبر تكللها بالنجاح أو فشلها مما أدخل الريبة والشك في صدور متتبعي المستديرة .

فهل فشلت العملية واختار الطاقم الطبي بموافقة عائلة أبيدال التكتم على الأمر وإدخال أبيدال للعناية المركزة، كتكتيك أولي لتفادي البهرجة الإعلامية التي لن تكون في صالح المريض وعائلته ؟

هل حصل لاقدر الله مايخشاه كل عشاق اللاعب المسلم الخلوق أبيدال ، واختارت العائلة تأجيل الخبر عن وفاته كما ردد العديد عبر شبكة الفايسبوك ؟؟؟

تبقى مجرد تخمينات خرجت للنقاش نظرا للإحترافية الذي يشتغل بها الطاقم الطبي لفريق برشلونة الذي يضم أمهر الأطباء ، بمساعدة طاقم متخصص في زراعة الكبد ، والذي عود المتتبعين بأن يخرج ببيان فور إجراء أي عملية وخصوصا وأن الأمر يتعلق بشخصية مشهورة ، جذبت تعاطفا كبيرا من لدن العالم .

وحري بالذكر أن إيريك أبيدال كان قد أجرى في منتصف الموسم الكروي الحالي عمليةجراحية لإستئصال ورم في الكبد، وتكللت العملية بالنجاح ، وعاد لصفوف فريقه برشلونة وقدم مباريات قوية ، لكن مع الوقت تبين أن الإجهاد قد نال من مريض خرج للتو من عملية جراحية خطيرة تحتاج للراحة التامة وللمراقبة الطبية الصارمة ، بدل العودة للعب مقابلات تلعب بإيقاع جد عالي مما أنهك جسد أبيدال الذي تعامل مع المرض بإيمان عميق ، كما شهد له الجميع نظرا لدماثة أخلاقه ، وزهده في المال بعدما تبرع بكل مايملك لجمعيات خيرية .ومن المنتظر أن تشهد هاته القضية، فصولا تلامس الخطأ الطبي الكبير، الذي وقع فيه فريق برشلونة بعد إصراره لعودة اللاعب إلى مداعبة الكرة على حساب صحته …

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)