السبت 15 يوليو 2017 - 4:11 مساءً

حراس عبد الاله بنكيران يضايقون ويعنفون مجموعة من الصحفيين.

زايوبريس.كوم/ متابعة

تعرض مجموعة من الصحفيين اليوم السبت 15 يوليوز 2017، لتعنيف وضرب ومضايقات من طرف الحراس الشخصيين للأمين العام لحزب العدالة والتنمية عبد الاله بنكيران، أثناء مشاركته في أشغال الدورة الاستثنائية للمجلس الوطني للحزب.

ومنع الحراس الشخصيين لبنكيران الصحفيين من الاقتراب منه لأخذ تصريحات صحفية، ووجه أحد “كاردكورات” بنكيران لكمة في البطن لأحد الصحفيين أمام ذهول الجميع، فيما انبرى الأمين العام لحزب التنمية والتنمية إلى الدفاع عن حراسه، بدل حثهم على احترام الصحفيين ومساعدتهم على أداء مهامهم.

ورفض بنكيران الإدلاء بأي معطيات لللصحفيين مكتفيا بالقول أن هذه الدورة الاستثنائية للمجلس الوطني ستخصص للمصادقة على قوانين الحضور في المؤتمر الثامن للحزب المزمع عقد شهر دجنبر المقبل.

وتسود خلافات كبيرة بين أعضاء الحزب المقسمين إلى تيارين الأول يساند عودة بنكيران إلى الأمانة العامة من بوابة تعديل القانون الأساسي للحزب والثاني يرفض تغيير القوانين على مقاس الأشخاص وإدخال الحزب في خانة الزعامات الخالدة.

zaiopress.com

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات




Optionally add an image (JPEG only)