تشييع جثمان الراحل الشاب „محمد سلطانة“ لمثواه الأخير.

زايوبريس.كوم/ متابعة

في أجواء ربانية شيع بعد ظهر يوم الجمعة 28 يوليوز 2017، جثمان الراحل الشاب محمد سلطانة البالغ من العمر 17 سنة الذي توفي أمس الخميس غرقا بشاطئ رأس الماء محمد سلطانة كان يتابع دراسته بثانوية مقدم بوزيان بأركمان وقد بدأ على محيا أصدقائه وأهله الكثير من الحزن والأسى لفقدانهم لهذا الشاب الخلوق الذي كان يتميز قيد حياته بأخلاق عالية وكان أيضا رحمة الله علية صاحب نتائج جيدة في دراسته تغمده الله برحمته الواسعة.
إن لله وإنا إليه راجعون

zaiopress.com

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)