مفتي فلسطين يجيز نبش رفات ياسر عرفات

   اجاز مفتي عام القدس والاراضي الفلسطينية الشيخ محمد حسين اليوم الخميس نبش رفات الرئيس الفلسطيني الراحل ياسر عرفات بغرض التحقيق في اسباب وفاته. وقال المفتي لوكالة فرانس برس „اذا كان هناك سبب لاستخراج جثة اي شخص او شهيد بغرض الفحص والتحقيق في اسباب الوفاة، فانه لا مانع من ذلك“.

وذكر المفتي، الذي يشغل رئيس مجلس الافتاء الفلسطيني الاعلى، بانه سبق له وان اجاز نبش „جثة فلسطيني شهيد“ بغرض التحقيق في الاسباب الحقيقية وراء وفاته. وجاءت فتوى المفتي عقب تقرير بثته قناة الجزيرة القطرية واكدت فيه ان متخصصين مخبريين اكتشفوا وجود مادة البولونيوم المشعة على ملابس ياسر عرفات التي كان يرتديها قبل مرضه في العام 2004، ما يعزز بحسب التقرير فرضية وفاة الرئيس السابق بالسم.

واشار المتخصصون الذين اجروا الفحص على ملابس عرفات في احد مختبرات سويسرا الى ان فحص عينات من رفات عرفات قد يسهم في تعزيز معرفة اسباب وفاته رغم مرور ثمانية سنوات على الوفاة. وابدت القيادة الفلسطينية عقب نشر التقرير استعدادها لتقديم اي مساعدة ممكنة للتحقيق وموافقتها على اخذ عينات من رفات عرفات بشرط موافقة اسرته.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)