الفنان اللبناني رامي عياش في لقاء مع الصحافة بالمركب الثقافي بالناظور

عباسي محمد

قال الفنان اللبناني رامي عَيَّاشْ خلال ندوة صحفية عقدها بالمركب الثقافي بالناظور، على هامش مشاركته في الأمسية الختامية للمهرجان المتوسطي، أنه سعيد بملاقاته بالجمهور الناظوري الأمازيغي، بعد أن كان يتمنى المشاركة خلال فعاليات هذا المهرجان “الذي سمع عنه الكثير”.

عَيَّاشْ أجاب على مجموعة من تساؤلات الإعلاميين الحاضرين خلال الندوة.. حيث تناولوا خلال معرض تساؤلاتهم الدواعي الأساسية التي جعلته يغني “صَوْت الحَسَنْ ينَادِي” بإحدى سهراته بالمغرب، إضافة الى موقفه من الثورة السورية وكذا رأيه في الأغنية المغربية وهل يفكر ذات المغني اللبناني في إصدار ألبوم بإيقاع وموسيقى وكلمات مغربية..

وقد أكد المطرب اللبناني عن مدى حبه للشعب المغربي الذي اعتبره بلده الثاني بعد لبنان.. وهو المُسْتَقِر بمدينة الدار البيضاء والمُتَنَقل من وإليها نحو مجموعة من البلدان العربية، وأضاف أن الأغنية المغربية تعد ركيزة أساسية لتطور الغناء العربي.. قبل أن يستطرد خلال رده على سؤال حول موقفه من الأوضاع السياسية الراهنة قائلا “أنا لست مع سفك دماء إخواننا في سوريا سواء في صف النظام أو في المعارضة.. طبيعتي أنني مسالم وأحب أن يعيش الكل في سلام”، قبل أن يزيد عن ذلك “رأيت ما وقع للعقيد القذافي أثناء اعتقاله وقتله من قبل جنود ثوار.. أنا ضد ذلك الفعل لأنه مشين ولا يمت للإنسانية بصلة. لكني مع محاكمته ومحاسبته على الجرائم التي اقترفها..”.

 

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)