الثلاثاء 14 نوفمبر 2017 - 7:10 مساءً

الزلزال يصل البحرية الملكية و يحيل ضباط كبار على التقاعد و عناصر شابة تحل مكانهم.

زايوبريس.كوم

تغييرات غير مسبوقة تلك التي شهدها جهاز البحرية الملكية، الذي عرف بدوره إحالة ضباط كبار على التقاعد وتعويضهم بعناصر شابة ذات خبرة وكفاءة عالية في الجهاز.

و من بين الضباط الذين تمت إحالتهم على التقاعد من أربعة ضباط من رتبة (كولونيل ماجور)، يشغلون مراكز حساسة، أهمها مدير المكتب الثاني في البحرية الملكية (الأمن والاستخبارات) والقائد السابق للقطاع العملياتي البحري الشمالي، ورئيس أركان القطاع العملياتي الجنوبي البحري.

وجاءت التغييرات حسب “المساء” من جهاز البحرية الملكية مباشرة بعد مناورات عسكرية مغربية مكثفة في المياه الفرنسية، منذ أوائل الشهر الجاري ضمن مجموعة 5+5 (المغرب والجزائر وتونس وليبيا وموريتانيا+ فرنسا ومالطا وإسبانيا والبرتغال وإيطاليا).

العملية كانت في إطار مواجهة أي خطر محتمل في منطقة البحر الأبيض المتوسط، من تهريب للأسلحة والمتاجرة بالبشر والإرهاب.

وقادت البحرية الملكية المبادرة العسكرية نظرا للدور المهم الذي تلعبه في تعزيز الأمن البحري في منطقة غرب المتوسط وأشارت مصادر رسمية إلى أن مستوى مهنية عناصر البحرية الملكية المغربية، التي تكون حاضرة في معظم المناورات التي تقوم بها افضل قوات المارينز في العالم، يخولها لقيادة هذه المناورة العسكرية.

zaiopress.com/rue20

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات




Optionally add an image (JPEG only)