مغربي يتسبب في إقالة سياسي إيطالي من منصبه .

زايوبريس.كوم

أعلن حزب “رابطة الشمال” بإيطاليا، عن إقالة جان بييرو بيرسوني، السكرتير المحلي للحزب بمدينة ڤيرتشيللي بشمال إيطاليا، وذلك بعد الضجة التي أثارها تلفظه بكلام عنصري تجاه مواطن مغربي يعمل في الصليب الأحمر.
ورفع الشاب المغربي، دعوى قضائية ضد السياسي الذي يشغل منصب مستشار جماعي في مدينة فيرتشيللي ، يتهم فيها هذا الأخير بالسب والقذف و بالعنصرية.
وفي تفاصيل القصة كان المغربي، الذي يشتغل سائقاً لسيارة الإسعاف، التابعة لمنظمة الصليب الأحمر منذ ست سنوات، قد حل ببيت السياسي اليميني، ضمن فريق طبي لإسعاف والده الذي يعاني من آلام حادة في المعدة، لكن السياسي طالبه بالوقوف عند باب منزله رافضا دخوله.
ولم  يكتفِ اليميني الإيطالي بطرد الشاب المغربي، بل وصفه وأمام أعين مرافقيه “بالمغربي الحثالة”، كما أنه واصل تهديده له حتى بعد وصول المستشفى، متوعداً إياه بالتدخل لدى المسؤولين لإقالته من العمل.
وتمكن المغربي من الحصول على تسجيلات صوتية  للكلام الذي تفوه به السياسي الإيطالي، حيث تم وضعها في الملف الذي تحقق فيه محكمة مدينة فيرتشيللي.
وعلى إثر الضجة التي خلفها سلوكه، تقدم السياسي باعتذار للمغربي عما صدر منه، وبرر ذلك بحالته النفسية التي تسبب له فيها مرض والده.
ولم يفلح تقدم المستشار بالاعتذار في ثني حزبه على التخلص منه وإقالته، رغم أن قرار الإقالة لم يكن مباشراً، ولم ينتقذ سلوكه، بل ربطها بأسباب شخصية.

ابراهيم اولعربي

zaiopress.com

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)