رواد الفايسبوك يتداولون فيديو للشرطة الفرنسية وهي تضرم النار في جسد شخص

زايوبريس.كوم

قال الموقع الإلكترونى لقناة “إل سى اى” الفرنسية إن رواد مواقع التواصل الاجتماعى فى فرنسا تداولوا فيديو يظهر تعدى رجال الشرطة الفرنسية على أحد الأشخاص بعد تعديه عليهم بالسباب، وإشعال النيران فيه خلال محاولة لهم لتوقيفه، ويعود الفيديو لأعوام سابقة لكنه لم ينشر من قبل وتمت إزاحة الستار عنه مؤخرا.

وقال الموقع الفرنسى أظهر مقطع فيديو تم تداوله اللحظات قبل إشعال الشرطة النار فى الرجل، حيث يمكن رؤية شرطى وهو يضربه بهراوة عدة مرات، كما يظهر الفيديو كيف كان يتصرف الرجل بشكل مريب إلى حد ما.

ووقع الحادث فى منطقة بالاس دو لا سيون فى باريس ولم يكشف عن اسم الرجل الذى كان عارى الصدر، وظل يهين ويهدد رجال الشرطة، لكن سرعان ما ضربه أحدهم بالصاعق بينما رشه الآخر بغاز مسيل للدموع، ويبدو أن الصاعق تفاعل مع الغاز بشكل ما وتسبب فى اشتعال النيران بالرجل.

يذكر أن الشرطى الذى ضرب المتهم بالصاعق، حذر زملاءه من استخدام الغاز، قائلًا “لا تستخدموا الغاز! من رشه بالغاز”.

ويتم حاليا التحقيق بالواقعة، لكن لم يلقى القبض على أى عنصر أمنى، كما لم تعلق شرطة باريس على الفيديو.

 

zaiopress.com

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)