شباط يؤكد على واجب حزب الاستقلال أن يتجه بإرادة قوية نحو توفير كافة عناصر نجاح التجربة الحكومية الحالية

CHABAT

قال حميد شباط الأمين العام لحزب الاستقلال ٬ اليوم الجمعة بالرباط ٬ إنه يتعين على حزب الاستقلال أن يتجه بإرادة قوية نحو توفير كافة عناصر نجاح التجربة الحكومية الحالية ٬ مدافعا عن تماسك الأغلبية الحكومية ومغلبا لروح الحوار والنقد الذاتي مع حلفائه بما يكفل التنزيل الديمقراطي للدستور.

 وأضاف شباط ٬ في كلمة له خلال افتتاح الدورة الثانية للمجلس الوطني الحزب ٬ أن قيادة الحزب وبمناسبة مرور سنة على التجربة الحكومية اعتبرت أن المصلحة العليا تفرض القيام بتقييم موضوعي للأداء الحكومي ٬ معتبرا أن المغرب يمر بمنعطف اقتصادي واجتماعي دقيق يتطلب تعبئة شاملة من أجل إنقاذ الاقتصاد الوطني وتلبية المطالب الاجتماعية المشروعة لمختلف فئات الشعب المغربي.

 وأضاف أن الوضعية الاقتصادية تفرض اتخاذ تدابير فورية واستعجالية كفيلة بتحقيق التوازن الماكرو اقتصادي من زاوية دعم المبادلات التجارية وكذا المشاريع المصدرة التي تدعم الإنتاج والتصدير  » وهو ما سيحقق تقليصا من حجم البطالة ورفعا لاحتياطي العملة الصعبة « .

وأبرز أن  » ملفا بحجم صندوق المقاصة الذي لا يمكن أن يتم إصلاحه عبر دعم مباشر٬ إلا إذا كان هذا الدعم مشروطا وأن لا يقل عن الحد الأدنى للأجور « ٬ مشيرا إلى أن العدالة الاجتماعية تروم توسيع الطبقة المتوسطة عبر القضاء على الفقر وليس توسيع دائرة الفقر عبر استهداف الطبقة المتوسطة. وسجل السيد شباط أنه  » خلال سنة من التدبير الحكومي تآكلت القدرة الشرائية للمواطنين نتيجة للقرارات الحكومية التي حدت من آثار الزيادات التي عرفتها الأجور في عهد الحكومات السابقة « .

وبخصوص قضية الوحدة الترابية للمملكة ٬ شدد   شباط دعوته للجزائر بالتوقف عن توجهها الذي يعاند مسار التاريخ ومصلحة شعوب المغرب العربي ويستهدف الوحدة الترابية للمملكة٬ مرحبا من جهة أخرى بالوثيقة التي أعدها المجلس الاقتصادي والاجتماعي حول التنمية في الأقاليم الجنوبية٬ وداعيا إلى الشروع في تنزيل مشروع الحكم الذاتي الكفيل بضمان تسريع التنمية البشرية في الأقاليم الجنوبية ولمواجهة مخططات أعداء الوحدة الترابية للمملكة.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)