آدم ماهر ، الحبة الي سقطت من عقد المنتخب المغربي يُصرح : “على لاعبي المنتخب المغربي أن يلعبوا كفريق في المستقبل”.

 

 

محمد بوتخريط – هولندا.

صرح اللاعب آدم ماهر (19 عام ) الهولندي الجنسية والمغربي الأصل قبل المباراة التي جمعت مساء أمس 7 فبراير فريقه المنتخب الهولندي بالمنتخب الإيطالي ، وصيف بطل يورو 2012 ، على ملعب آرينا بمدينة أمستردام (صرح) قائلا:

” أن على لاعبي المنتخب المغربي أن يلعبوا كفريق في المستقبل .”

كان ذلك جوابا على سؤال لأحد مذيعي الجزيرة الرياضية والذي سأله عن رأيه في مشاركة المنتخب المغربي في الدورة ال29 لكأس إفريقيا للأمم في كرة القدم المقامة حاليا في جنوب إفريقيا. والتي قال عنها ماهر أنه تابع مباريات الفريق المغربي “قدر الإمكان .

وحول عطاء المنتخب المغربي من خلال مشاركته في الدورة اكد ماهر قائلا :

” أعتقد أن عطاء المنتخب كان لا بأس به ، لكني أرى بأن على اللاعبين أن يلعبوا كفريق في المستقبل وبالتالي يمكن أن يكون العطاء أفضل وهذا ما يفتقده الفريق حاليا أكثر.. ” ومؤكداً في نفس الوقت على ان المغرب كمنتخب لا يفتقر إلى إمكانيات اللاعبين و لكن الى انسجام أكثر بينهم. ومضيفا أنه : “رغم أن النتائج لم تكن جيدة إلا أن أداء المنتخب كان لا بأس به .. أدى مبارياة لا بأس بها و لكن لم يوفق.”

و أشار اللاعب آدم ماهر إلى أن لاعبي المنتخب سيعودون إلى مسارهم الطبيعي و مكانتهم المعهودة التي ترجوها الجماهير متى لعبوا “كفريق واحد” في المستقبل .

للإشارة فقد لعب آدم ماهر مساء امس كأساسي في تشكيلة المنتخب الهولندي بل أن لا حديث اليوم للصحافة الهولندية بعد مباراة الأمس ضد إيطاليا سوى عن تألق ومهارة ماهر وأدائه الرائع والمتميز بل واعتبرته بعض المنابر الرياضية الإعلامية انه كان بالأمس هو :”رجل المباراة “.

ومن جانب آخر ، تجدر الإشارة الى أنه كان قد سبق للاتحاد المغربي لكرة القدم أن وجه دعوة رسمية لماهر للانضمام لصفوف المنتخب المغربي . وكان ماهر حينذاك قد صرح في أكثر من مناسبة بأنه تلقى دعوة للالتحاق بالمنتخبين المغربي والهولندي ، وأنه لم يكن قد حسم الأمر بعد لأي المنتخبين سيلعب . قبل أن يستقر الأمر في آخر المطاف باللعب للمنتخب الهولندي .

وللتذكير فقد سبقت انضمامه للمنتخب الهولندي ضغوطات ومطالبات عديدة من طرف العديد من وسائل الإعلام الهولندية التي كانت تخشى على ماهر اللعب لصفوف المنتخب المغربي كما فعل لاعبين آخرين ذوي الأصول المغربية، خصوصا منهم زكريا لبيض الذي اختار تمثيل المغرب على هولندا. وكذلك أمرابط والحمداوي والأحمدي

كما تجدر الإشارة الى انه سبق للعديد من الأندية الأوروبية أن أبدت رغبتها في ضم ماهر لصفوفها، منها على الخصوص نادي برشلونة الإسباني ومواطنه ريال مدريد ومانشيستر سيتي الإنجليزي ونادي ميلان الإيطالي وليون الفرنسي.

_nador_522

 

_nador_523

 

_nador_524

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)