راعي غنم بالبركانيين يعثر على جثة أربعيني بعد سقوطه من أعلى مرتفع بجبال كبدانة

4

محمد سالكة

لقي شخص بمنطقة وادي الحاج على بعد كيلومترين من مقر جماعة البركانيين حتفه ،ورجحت مصادر متطابقة أن سبب الوفاة نجمت بعد سقوطه من أعلى قمة صخرة بالجبل ، أصيب على إثر هذا السقوط بإصابات بليغة على مستويات مختلفة من جسمه لاسيما على مستوى الرأس الذي تهشم،ولم يتمكن الفقيد من تحمل هول الإصابات التي تعرض لها وأردته قتيلا .
وبمجرد علمها بالحادث هرعت السلطة المحلية ومصالح الدرك الملكي إلى عين المكان ووقفت على الحادث المفجع ، مما جعلها تفتح تحقيق عاجل حول ما إذا كان الحادث حادثا عرضيا أم بفعل فاعل .
وفي التفاصيل فبداية من العاشرة والنصف صباحا تلقى السيد حسين آيت سالم اتصالا هاتفيا من أحد الرعاة مفادها أنه عثر على جثة شخص لم يتمكن من تحديد هويته وعلى الفور تم تحريك فرقة انقاذ واسعاف من لدن الدرك وخليفة القائد وعند الوصول اتضح ان المنطقة وعرة مما كلف فرقة الانقاذ السير على الاقدام ذهابا وجيئة لمدة اكثر من ست ساعات للوصول للشخص والذي اتضح عند الوصول انه ساقط من أعلى صخرة في جبل كبدانة من ارتفاع قُدر بحوالي ثلاثين متر وان هذا الشخص مختل عقليا وعلى الفور قامت فرقة الانقاذ بالوصول له ومن ثم نقله ..وقد اتضح ان هذا الشخص يبلغ من العمر أربعون سنة عاما في طور التحلل النهائي حيث لوحظ وجود عدة تعفنات في عدة أطراف من جسمه ما يرجح فرضية أن يكون الهالك قد فارق الحياة قبل أيام.

2 3 4 5 6 7 1

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)