بلجيكا..دواعش يخططون لهجمات إرهابية

زايوبريس.كوم

 كشفت تحقيقات التي اجرتها المخابرات البلجيكية بتعاون مع بعض الدول الغربية فيما يتعلق بالهجمات الإرهابية التي كانت الجماعة الإسلامية (داعش) تستعد لها بعد تلك التي ارتكبت في بروكسل وباريس، ان بلجيكيون يخططون لتفيذ المزيد من الهجمات 

وقد توصل التحقيق في نوفمبر 2016 والذي لازال جرياً إلى أن تنظيم الدولة الإسلامية يخطط لمزيد من الهجمات في أوروبا،وفقا لما جاء La Dernière Heureفي تقرير هيت لاتست نيوس و 

يوم الخميس

وتسلط الوثائق التي فحصها صحفيون من هيت لاتست نيوس والمنشورات الأوروبية الأخرى (الألمانية والإسبانية والبرتغالية) الضوء على شبكة من مخططي الهجمات تمتد من البرتغال إلى البلقان.

وبحسب الوثائف تظهر ثلاثة أسماء من البلجيكيين في ملف التحقيق،وكشف التحقيق ان شاكر ح. (30) من إكسيليس ومحمد صلاح الدين ل. (39) من مولينبيك قاما بنقل عدة مبالغ في عدة مناسبات، لم يتم بعد تحديد مصدر هذه الأموال وفيما تم استخدامها، فالمحاكم البلجيكية لا تعتبر الرجلين من مهربي الأموال وقد تم استجواب الأول ، ولكن لم يتم وضعه قيد الاحتجاز ، بينما يبدو أن الثاني قد اختفى

بالإضافة إلى ذلك ، يظهر أيضا اسم سامي جدو (29 عاما) الذي قتل في سوريا، لم يتم تحديد دوره في تنظيم داعش ولكن من الواضح للمحققين أنه شارك أيضًا في تنظيم الهجمات في باريس وبروكسل

وأدى استخدام الطائرات بدون طيار في سوريا إلى القضاء على أعضاء مهمين في الشبكة الإسلامية الذين خططوا لشن هجمات ، حسبما ذكرت الصحف اليومية

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)