بالصور..اجتماع بزايو حول مشروع بناء مركز لصفية الكلي

زايوبريس.كم/مراسلة

إجتمع السيد محمد الطيبي رئيس المجلس الجماعي لزايو، يوم الاحد 9 شتنبر الجاري، مع أعضاء من جمعية الوفاء لتصفية الكلي، لتباحث إمكانية توفير الظروف المواتية للمرضى على مستوى دائرة لوطا لتلقي العلاج بمدينة زايو عوض الولوج الى مدينتي بركان والناظور والعروي، والبحث عن التمويلات الضرورية لإخراج مركز تصفية الكلي الى حيز الوجود

وعرف اللقاء، حضور بعض نواب رئيس جماعة زايوو مدير المصالح الجماعية، و مهندس الجماعة، بالإضافة الى مرضى القصور الكلوي وعائلاتهم

وفي كلمة له بالمناسبة، قال السيد محمد الطيبي، ان المجلس ظل لسنوات طويلة وهو يوفر الإمكانيات الضرورية لمرضى القصور الكلوي من اجل تلقي العلاج وذلك من خلاله وضعه سيارات اسعاف رهن اشارتهم

وأشار الى ان المجلس وعدد من الشركاء من بينهم جمعيات المجتمع المدني، وزارة الصحة، المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، يشتغلون على المشروع والمقاولة مستمرة في الاشغال، ليضيف “المركز شبيه بمصحة ويحاذي المستشفى المحلي بالمدينة والذي هو في طور البناء”

وأبرز السيد رئيس المجلس الجماعي بزايو، ان الجماعات المجاورة لمدينة زايو، أعربت عن استعدادها للانخراط في المشروع والدخول كشركاء، وذلك لاستفادة مرضى هذه الجماعات بالعلاج داخل المصحة

ودعا السيد محمد الطيبي، المحسنين المتواجدين داخل التراب الوطني وخارجه الى المساهمة في إنجاح المشروع ووقوفهم الى جانب المرضى، خاصة وان المركز يتطلب مبلغا ماليا مهما، وستستفيد منه ساكنة دائرة لوطا

وأعلن السيد محمد الطيبي، ان مساحة المركز تبلغ 2400 متر، والمجلس الجماعي سيعمل على تغطية مساحة 800 متر مربع

ويتكون المركز بطابق ارضي، ويحتوي على قاعة للمواد والتخزين، وقاعة لمعالجة المياه، قاعة معالجة المياه الطبية، ومرافق صحية، في حين يتوفر الطابق العلوي على قاعة للانتظار تتسع ل 30 شخصا، وفضاء للاستقبال، ومرافق صحية خاصة بالرحال والنساء، ومكتب الطبيب الرئيسي، وصيدلية، ومكتب خاص بالفحوصات الطبية، ومكتب للحراسة، ومكتب للتمريض، ومرافق صحية

وكشف ان المركز يتوفر على 18 سرير، ومن شانه استقبال ما يزيد 39 مريضا في اليوم، في حين أشار الى ان التكلفة الاجمالية للمشروع تبلغ حاولي 700 مليون سنتيم، 450 مليون سنتيم خاصة بالبناء، و250 مليون سنتيم للتجهيزات

ومن جهته، أعرب السيد جمال العموري النائب الثاني لرئيسة الوفاء لدائرة لوطا ومرضى القصور الكلوي عن شكره الكبير لرئيس المجلس الجماعي بزايو، عن الاهتمام الذي يوليه لمرضى القصور الكلوي والدعم الذي يقدمه لهم من خلال توفيره سيارات الإسعاف والوقوف الى جانبهم

وقال السيد جمال العموري، انه ينبغي على الجماعات المحيطة بمدينة زايو المساهمة في إنجاح المشروع، خاصة وان مرضى القصور الكلوي في تزايد مهول وعددهم سنويا يصل الى 5000 شخصا

وعلى هامش الاجتماع، اجرى رئيس المجلس الجماعي والحاضرين زيارة الى المركز حيث تم تقديم مجموعة من الشروحات حول المشروع وطريقة بناءه

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)