جرادة تستفيق على وقع جريمة قتل ذهب ضحيتها مهاجر مغربي

عبد القادر بوراص

لفظ المسمى (العربي ــ ب)، مهاجر مغربي مقيم بإسبانيا، أنفاسه الأخيرة بالمستشفى الإقليمي لجرادة، متأثرا بجروحه البليغة إثر تلقيه طعنة عنيفة من طرف أحد الأشخاص، صباح اليوم الخميس 13 شتنبر الجاري، بحي لابيطا، وسط مدينة جرادة

وبادرت مصالح الأمن الوطني إلى إيقاف المشتبه في تورطه في هذه الجريمة غير المنتظرة التي ما زالت أسبابها مجهولة، وإن كانت المعطيات الأولية تشير إلى نشوب خلاف بين الضحية وخصمه حول جدار بينهما، حيث تم إيداعه تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي تجريه فرقة الشرطة القضائية بإشراف من النيابة العامة المختصة

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)