خطير: مشروبات غازية منتهية الصلاحية تباع في الأسواق المغربية

زايوبريس.كوم/عبد الله شعبان

تشهد العديد من المحلات عرض وبيع المشروبات الغازية، ومختلف أنواع العصائر الأخرى، في مناطق تفتقر لأدنى شروط النظافة التي يجب توفيرها قبل عرض مثل هذه المنتجات، التي تعتبر كثيرة الاستهلاك من قبل المواطن المغربي ، خاصة وأن مثل هذه التصرفات اللامسؤولة من قبل تجار لا يهمهم سوى الربح السريع، من الممكن أن تعرض حياة المواطنين إلى خطر الإصابة بتسممات خطيرة، خصوصا إذا قلنا بأن هذه المنتجات الاستهلاكية التي تعرض مباشرة إلى أشعة الشمس، هي من أهم مسببات أغلب التسممات الغذائية، والأمراض المتنقلة التي يقف وراءها العرض غير الصحي للمأكولات والمشروبات سريعة الاستهلاك، إذ يقوم هؤلاء التجار الفوضويين الذين يكونون في أغلب الأحيان فتيانا صغارا، بعرض العديد من المنتجات الغذائية سريعة التلف تحت أشعة الشمس والغبار المتصاعد مباشرة، دون وضع أي اعتبار لصحة المواطن المستهلك لهذه المواد

هذا من جهة ومن جهة أخرى يقوم بعض التجار بعرض منتوجات منتهية الصلاحية على الزبناء مما يشكل أكثر من علامة استفهام حول عملية المراقبة التي التي يقوم بها المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية

وخير دليل ما وقع اليوم الخميس 20 شتنبر 2018 بأحد الأحياء الشعبية بالمدينة الاسماعيلية(مكناس) حيث تفاجئت عائلة تنحدر من ضواحي مدينة زايو بمشروبة غازية انتهت مدة صلاحيتها أكثر من 9 اشهر بعد اقتنائها من أحد الدكاكين المجاورة لمنزلهم

وبعد إرجاعها لصاحبها (صاحب الدكان) قال هذا الأخير بأنه لم ينتبه لتاريخ انتهاء مدة صلاحيتها والغريب في الأمر أن تاريخ انتهاء صلاحيتها كان في شهر فبراير المنصرم

وقد طالبت العائلة المنحدر من إقليم الناظور عبر موقع « زايوبريس » من المستهلكين المغاربة التأكد من صلاحيات كل المواد الغذائية قبل شرائها من المحلات التجارية لأن أصحاب هذه الاخيرة لا تهمهم صحة المواطن بقدر ما تهمهم الأرباح والمداخيل فقط

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)