كاتالونيا: فعاليات مغربية تجعل الرياضة في خدمة التعايش و الاندماج +صور

محمد رضا العبودي/ جيرونا

في موعد رياضي متألق شهدت بلدة صالت بإقليم كاتالونيا نهاية الأسبوع الماضي, تنظيم فعاليات الدورة الثامنة من السباق الشعبي داخل المدار الحضري من أجل التعايش و الاندماج
و يعد هذا السباق الشعبي و الذي يراكم مزيدا من التألق و النجاح دورة بعد دورة,  رهانا و تحديا للجهة المنظمة ممثلة في جمعية المهاجرين المغاربة بجيرونا, إقليم كاتالونيا, يهدف إلى جعل  الرياضة قاطرة و أداة فعّالة في سبيل إبراز مواهب مغاربة الخارج في التنظيم و الانفتاح على كافة مكونات المجتمع  بما يخدم صورة المهاجرين المغاربة بكاتالونيا
و عرفت دورة هذه السنة و كباقي الدورات مشاركة مكثفة  للمئات من المتسابقين و المتسابقات من مختلف الجنسيات و الأعمار, تنافسوا على المراكز الأولى في عرس رياضي و اجتماعي متميز, يحمل في تفاصيله تعزيز مبادئ العيش المشترك في فضاء واحد و في إطار من الاحترام المتبادل, رغم اختلاف  اللون, العرق, الثقافة و الدين, خاصة في بلدة صالت  التي تصل نسبة المهاجرين فيها إلى حوالي 40% من السكان و هي البلدة التي عرفت منذ سنوات اضطرابات هددت التعايش السلمي بالبلدة, و من هنا أهمية تنظيم هذا السباق ليكون واجهة لمغاربة كاتالونيا لتحقيق الذات و الانخراط  بشكل قوي في دعم العمل الجمعوي الهادف و البنّاء
هذا و يحظى السباق الشعبي داخل المدار الحضري لبلدة صالت, بدعم قوي و تشجيع كبير من طرف العديد من المؤسسات الرسمية الكاتلانية, على رأسها بلدية صالت, حكومة إقليم كاتالونيا, بالإضافة إلى شركات رياضية و بعض الخواص
و تابع أطوار السباق الشعبي لهذه السنة, كل من, عمدة بلدية صالت, جوردي فينياس, نائب القنصل العام للمملكة المغربية بجيرونا, بالإضافة إلى مسؤولين محليين,  كما حضر هذا الحفل الرياضي جمهور لا بأس به من أبناء الجالية المغربية و كذا الإسبان حيث  استمتع الجميع بالأجواء الاحتفالية و التنافسية التي رافقت السباق
و تميز الحفل الختامي بتوزيع العديد من الميداليات و الجوائز على الفائزين بالمراكز الأولى في مختلف الفئات, بالإضافة إلى توزيع هدايا عديدة للمدارس التي شاركت بأكبر عدد من المتسابقين

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)