شاطئ „سيدي بوسعيد“ : وفاة شخص و نجاة آخر بأعجوبة من موت محقق – فيديو –

من عين المكان : محمد عباسي / حميد مختاري

نجى  مساء أمس الأحد  3  يوليوز الجاري  , و بالظبط في حدود الساعة

السادسة , شخص من موت محقق ,  و ذلك بشاطئ سيدي بوسعيد

المعروف بـ  غارة العجل على الطريق الساحلية الرابطة بين مدينتي

الناظور و الحسيمة.

و قد تمكن  من النجاة بعد ساعتين من الزمن بفضل الله عز وجل في مصارعة الأمواج

العالية  و الإصطدام القوي و المتكرر بالصخور كما هو مبين في شريط الفيديو

فيما توفي شخص آخر  في نفس الشاطئ حيث تدخل لإنقاد الشخص

الأول , لكن هيجان البحر  و سرعة الرياح حالت دون ذلك , حتى

لفض أنفاسه في وسط البحر  و أمام أنظار مئات المصطافين و

مستعملي الطريق الذين تابعو الواقعة من بعيد.

و للإشارة فرغم الإتصال المتكرر لرجال الوقاية المدنية و السلطات

المسؤولة عن المنظقة , فلم يحضر أي طرف  إلى عين المكان  لا أثناء

و لا بعد الواقعة.

**********

3 تعليقات

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)