مثول المتهمين بقتل السائحتين الأجنبيتين أمام محكمة الإرهاب بسلا

زايوبريس.كوم

من المقرر أن تعرض المجموعة الأولى من المشتبه في ارتكابهم لما يعرف إعلامياً بـ “جريمة شمهروش” غدا الأحد، أمام محكمة مكافحة الإرهاب في سلا، من أجل استنطاقهم

وقالت مصادر أمنية لوكالة الأنباء الإسبانية “إيفي”، إن 15 شخصا سيعرضون صباح غد الأحد أمام الوكيل العام لمحكمة الاستئناف المختصة بقضايا الإرهاب بسلا

وأضاف المصدر ذاته، أن هؤلاء المتهمين، بمن فيهم الأربعة الذين شاركوا بشكل مباشر وأساسي في قتل السائحتين الاسكندينافيتين، سيمثلون أمام المحكمة بعد إتمام فترة الاحتجاز لدى الشرطة

هذا، ومازالت التحقيقات مفتوحة للكشف عن ملابسات الجريمة، التي أودت بحياة السائحتين الغربيتين

وكان وزير الداخلية عبد الوافي لفتيت، قد أكد في وقت سابق، خلال جلسة الأسئلة الشفوية الأسبوعية بمجلس النواب، أن الخلاصات الأولية التي يمكن استنتاجها من الحادث الأليم لإمليل تبين أن الأمر “لا يتعلق بتنظيم إرهابي كبير، بل فقط بأفراد متشبعين بالفكر المتطرف، قرروا ارتكاب هذه الجريمة في ما بينهم، بوسائل بسيطة، مستوحاة من الممارسات البشعة لتنظيمات متطرفة

ومنذ الإعلان عن اكتشاف جثتي سائحتين غربيتين مذبوحتين بمنطقة إمليل ضواحي مدينة مراكش عمت موجة من السخط والغضب، مواقع التواصل الاجتماعي

وارتفع منسوب هذا الغضب، الخميس الماضي، مع تداول صور الإرهابيين وأسلحتهم

واعتبر نشطاء أن عملية نحر السائحتين والتي تم تداولها على نطاق واسع على وسائل التواصل الاجتماعي، صادمة وغير مسبوقة في بلد معروف بتسامحه وتعايشه مع مختلف الديانات السماوية منذ القدم

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)