إسبانيا ترحل جثامين “حراكة” مغاربة قضوا غرقا خلال نونبر الماضي

زايوبريس.كوم

تستعد السلطات الإسبانية، اليوم الجمعة، إلى ترحيل جثماني مغربيين، كانا لقيا مصرعهما غرقا في محاولة للعبور إلى الضفة الشمالية من مضيق جبل طارق، خلال شهر نونبر الماضي

وأوضحت وكالة الأنباء الإسبانية “ايروبا برس” أن المسؤول عن مستودع الأموات بمدينة “قاديس” بجنوب إسبانيا، كشف أنه تقرر ترحيل الجثمانين، قصد دفنهما في مدينة سلا

وتابع المسؤول أنه من المقرر أيضا أن يتم ترحيل جثامين ثلاثة مهاجرين غير شرعيين مغاربة آخرين، ابتداء من الأسبوع المقبل، قصد دقنهم في مسقط رأسهم

وتم اتخاذ قرار ترحيل هذه الجثامين، بعد تحديد هوية “الحراكة” والانتهاء من جميع التدابير الإدارية الخاصة بهذه العملية، وذلك بتنسيق مع المصالح القنصلية المغربية بالمنطقة

وسبق للسلطات الإسبانية أن رحلت 18 جثمانا من أصل 23 لمهاجرين غير شرعيين مغاربة، كانوا غرقوا، يوم 5 من شهر نونبر الماضي، قبالة سواحل “لوكانيوس دي ميكا” التابعة لمدينة “بارباتي” بإقليم “قاديس

وجرى ترحيل، الأسبوع الماضي، خمسة جثامين ليتم دفنها بمدنية القنيطرة، ثم رحل 13 الباقين قصد دفنهم في مدينة مكناس، ثم أربعة آحرين دفنوا في مدينة سلا

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)