ضابطة مغربية تطالب بأئمة مسلمين في الجيش الألماني

زايوبريس.كوم

طالبت الضابطة المغربية في الجيش الألماني، ناريمان حموتي راينكه، من السلطات الألمانية المختصة، تعيين أئمة مسلمين في الجيش الألماني، والذي يضم عدد مهما من الجنود، الذين يعتنقون الديانة الإسلامية

واستندت  المغربية في طلبها هذا على توفر الجيش الألماني على رجال الدين بالنسبة للجنود، الذين يعتنقون الديانة المسيحية

وتطرقت ناريمان حموتي مع وزيرة الدفاع الألماني، أورسولا فون دير ليين، لهذا الموضوع، مفيدة بأنها لم تتلقى لحد الآن أي رد لطلبها

وقالت أنها  تستحضر دائما أنه ممكن أن تموت خلال أداء مهمتها، وتفضل أن يتم تشييع جنازتها على الطريقة الإسلامية، بدل من وضعها داخل صندوق، وهي ترتدي بذلتها العسكرية

وتابعت: “خلال القيام بمهمتي في أفغانستان، كنت أخذت جميع احتياطاتي لكي أغسل وأكفن… كنت أحمل معي كفني داخل حقيبتي”

وكانت ناريمان عملت من فبراير حتى يونيو 2008 خلال مهمتها الأولى في أفغانستان كقائدة دبابة من نوع “دينغو” وكمترجمة، ثم عادت إلى البلد في فبراير 2011 لمدة نصف سنة وعملت كمترجمة في معسكرات الجيش الألماني في قندس ومزار الشريف

ويذكر أن ناريمان قررت النضال انطلاقا من ألمانيا من أجل نيل الاعتراف كامرأة وكمسلمة وكألمانية من أصول مغربية، لأنها تعتبر أن الجيش الألماني ليس مستعدا لاحتضان مسلمين

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)