آلاف الكنديين يشيعون جثامين الأطفال السوريين السبعة .. ونصف مليون دولار تبرعات للعائلة المنكوبة+ صور

Close to 2000 people gather for a funeral service for a Syrian refugee family who lost seven children in a February 19 house fire in Halifax, Nova Scotia, Canada February 23, 2019. REUTERS/Ted Pritchard

زايوبريس/متابعة

شيَّع آلاف الأشخاص، السبت 23 فبراير/شباط 2019، جثامين 7 أطفال من اللاجئين السوريين، لقوا حتفهم في حريق شبَّ بأحد المنازل في مدينة هاليفاكس بشرق كندا، الأسبوع الماضي

وكانت أسرة البرهو قد انتقلت إلى كندا في 2017، بعد أن قامت برعايتها جمعية للاجئين في هاليفاكس

 

Halifax firefighters listen during a funeral service for a Syrian refugee family who lost seven children in a February 19 house fire in Halifax, Nova Scotia, Canada February 23, 2019. REUTERS/Ted Pritchard

وأظهر شريط مصور على يوتيوب، حظي بمشاهدة على نطاق واسع، استقبال الأسرة في مطار بالورود والبالونات. وتراوحت أعمار الأطفال بين 15 عاماً و4 أشهر

ويرقد والدهم بالمستشفى في حالة حرجة، نتيجة هذا الحريق. أما الأم، فقد خرجت من المستشفى

وما زالت السلطات لا تعرف سبب الحريق، وتقول إن التحقيق قد يستغرق شهوراً قبل استكماله

Close to 2000 people gather for a funeral service for a Syrian refugee family who lost seven children in a February 19 house fire in Halifax, Nova Scotia, Canada February 23, 2019. REUTERS/Ted Pritchard

ونقلت عدة قنوات إخبارية مراسم الجنازة، التي أقيمت حسب التقاليد الإسلامية.

ونظراً إلى عدد الأشخاص الكبير الذين حضروا، لم تُقم صلاة الجنازة في المسجد، بل تم حجز قاعة تتسع لأكثر من 2000 شخص

Halifax Regional Police and Fire Honour Guard walk off away after delivering the caskets of the Barho family children during a funeral service for the Syrian refugee family who lost seven children in a February 19 house fire in Halifax, Nova Scotia, Canada February 23, 2019. REUTERS/Ted Pritchard TPX IMAGES OF THE DAY

وقال عضو البرلمان أندي فيلمور إن السلطات تعمل على جلب أفراد آخرين من عائلة البرهو إلى كندا، لدعم كوثر بارو

وأثارت المأساة موجة من التعاطف في جميع أنحاء كندا، حيث جمع التبرعات للأسرة ما يقرب من نصف مليون دولار كندي (380.000 دولار) في غضون أيام قليلة

وقد رافق التوابيت السبعة الصغيرة البيضاء حرسُ الشرف قبل نقلها إلى مقبرة المسلمين بالقرب من هاليفاكس

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)