مجسمات وكتابات مسيئة للرسول امام مسجد مغربي في لاهاي

زايوبريس.كوم

اقدم مجهولون يعتقد انتمائهم الى حركة „بيغيدا“ المعادية للاسلام والمسلمين، الى وضع دمى امام واجهة مسجد السنة في لاهاي، مع لافتة تتضمن كتابات مسيئة للرسول محمد

واظهرت صور كاميرات المراقبة ثلاثة اشخاص على الاقل بينهم فتاة، وهم يضعون دمية تجسد شخصية اسلامية، ولافتة تتضمن كتابات مسيئة للرسول محمد، قبل ان يعمدوا الى توثيق ذاك بهواتفهم النقالة

ولقي هذا التصرف استهجان وتنديد واسعين في المجتمع الهولندي والجالية المسلمة، كما خلق حالة من الخوف لدى المسلمين من تعرضهم لاعتداءات اكثر خطورة

قالت عمدة بلدية لاهاي بولين كريكي، انها تشعر بالامتعاض من هذا التصريف، وقلت “ كل شخص في هولندا له الحق في ممارسة دينه او فلسفته في الحياة بحرية، او ان يكون غير مؤمن

واضافت “في لاهاي توجد اختلافات وكل شخص له الحق في تبني رايه، ولكن في اطار القانون واحترام افكار الاخرين دون ان نلحق بهم الاذى

ولم يعرف لحدود الساعة الجهة التي تقف وراء هذا العمل الذي وصف بالعنصري، الا ان اصابع الاتهام تشير الى اليمين المتطرف وخصوصا حركو „بيغيدا“ المعادية للاسلام والمسلمين

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)