مديرية „الحموشي“ تنفي جرائم „مفترضة“ مُضمنة في تسجيل متداول على „الواتساب

زايوبريس.كوم

تدخلت المديرية العامة للأمن الوطني، على خلفية تداول خبر اعتبرته „زائفا“ ورد في تسجيل صوتي متداول على تطبيق „واتساب“، والذي تدعي فيه سيدة „تسجيل ست حالات في يوم واحد لنساء كن ضحايا لعملية تشويه مزعومة بواسطة „الماء الحارق“ من طرف جانحين يتقمصون دور متسولين في المدارات الطرقية“

ووفق بلاغ لمديرية الحموشي، صدر يومه الثلاثاء، فإن مصالحها كانت قد رصدت شريطا صوتيا يتحدث عن هذه الوقائع الإجرامية الخيالية، مرفوقا بتعليقات مفادها أن التسجيل تم بثه في إحدى الإذاعات الخاصة، وهو ما استدعى فتح بحث دقيق على اعتبار أن هذه الجرائم المفترضة من شأنها التأثير سلبا، وبشكل كبير، على الشعور بالأمن لدى عموم المواطنين، وخاصة النساء

وأثبت التحريات المنجزة يوضح البلاغ عينه، أن مصالح الأمن على الصعيد الوطني لم تسجل أية جريمة من هذا النوع، بحيث لم تتعرض أية فتاة أو سيدة لعملية تشويه وفق الأسلوب الإجرامي الوهمي الوارد في التسجيل الصوتي، كما راجعت مصالح الأمن الإذاعة الخاصة المنسوب إليها بث التسجيل، فنفت بدورها إذاعة أي شريط أو خبر مماثل

وشددت المديرية على أن البحث المنجز سيذهب في اتجاه تحديد الجهة التي تقف وراء تسريب مثل هذه الأخبار الكاذبة

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)