المغربيان ضحيتا تحطم الطائرة كانا سيشاركان بمؤتمر دولي حول البيئة

زايوبريس.كوم

لقي مغربيان، مصرعهما ضمن ركاب الطائرة الإثيوبية التي تحطمت اليوم الأحد، أثناء رحلة من أديس أبابا إلى نيروبي كانت تقل 157 شخصا

ويتعلق الأمر، بحسب مصادر متطابقة، بكل من الأستاذ حسن سيوطي، عن جامعة الحسن الثاني بالدار البيضاء، الذي كان متوجها للمشاركة في ندوة دولية حول البيئة

كما لقي أحمد شهاب، المدير الجهوي لكتابة الدولة المكلفة بالتنمية المستدامة بجهة درجة تافيلالت، مصرعه في هذه الحادثة المفجعة التي هزت إثيوبيا اليوم

وأكد رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، أن المغربيين، كانا سيشاركان ضمن الوفد المغربي في الاجتماع السنوي للأمم المتحدة حول البيئة في العاصمة الاثيوبية، مقدما من خلال صفحته بالفيسبوك، تعازيه لعائلة الضحيتين

وقال التلفزيون الرسمي في إثيوبيا، إنه “لا وجود لناجين” في حادث تحطم طائرة من طراز “بوينغ 737” تابعة للخطوط الإثيبوبية، لافتا إلى أنه “لا وجود لناجين في حادث الطائرة التي كانت تقل مسافرين ينحدرون من 33 بلدا مختلفا

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)