اسبانيا: جمعية مغربية تنظم أنشطة ترفيهية متميزة لفائدة القاصرين المغاربة

زايوبريس.كوم

في إطار سعيها الدؤوب لمواكبة القاصرين المغاربة الغير مصحوبين و المتواجدين بإحدى مراكز الإيواء بجهة فيغراس, نظمت جمعية الكاستيل الثقافية و الاجتماعية نهاية الأسبوع الجاري, أنشطة ترفيهية متميزة استفاد منها أكثر من 13 قاصر جلهم من المغاربة

و تضمن البرنامج الترفيهي الذي أشرفت عليه الجمعية, فقرة صباحية خصصت لزيارة نادي للرماية ببلدة إستارتيت, تلقى خلالها المشاركون شروحات حول هذه الرياضة الأولمبية و كيفية ممارستها, كما كانت الزيارة مناسبة اختبر فيها القاصرون مهاراتهم في الرماية بتوجيه و تأطير من بطل كاتالونيا و إسبانيا في هذا النوع من الرياضة

أما الفترة المسائية فقد خصصت لرحلة بحرية قصيرة على مثن إحدى القوارب السياحية التي تجوب محيط شاطئ بلدة إستارتيت وصولا لإحدى الجزر القريبة و المعروفة بجمال مناظرها و تنوعها البيولوجي, حيث استمتع المشاركون بأجواء الرحلة و اكتشفوا ما تزخر به المنطقة من موارد طبيعية خلابة

و عن الهدف من مثل هذه الأنشطة, يقول السيد, رشيد شهوب المصلوحي, رئيس جمعية الكاستيل الثقافية و الاجتماعية, في تصريح لموقع “الجالية برس” أن الهدف هو إدخال الفرحة و السرور على نفوس القاصرين المغاربة الغير مصحوبين لتخفيف ظروف الغربة عنهم و مواكبتهم اجتماعيا و ثقافيا لتفادي وقوعهم في سلوكات منحرفة

هذا و صاحب المشاركين في هذه الأنشطة الترفيهية, مؤطرين تربويين, بالإضافة إلى مدير مؤسسة “ساورا” المشرفة على تسيير مركز إيواء و رعاية القاصرين الغير مصحوبين, رئيس جمعية الكاستيل الثقافية و الاجتماعية السيد, رشيد شهوب المصلوحي, و نائبة الرئيس السيدة, سلوى اونسي

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)