انتخاب أول إمرأة لرئاسة المجلس الإسلامي في بريطانيا

أعلن المجلس الإسلامي في بريطانيا، الأحد، فوز „زارا محمد“ كأول امرأة تشغل منصب أمين عام للمجلس خلفا لـ“هارون خان“

وفي تصويت جرى الأسبوع الماضي، تم انتخاب „محمد“ من قبل أعضاء المجلس، لتتغلب بذلك على منافسها المرشح „أجمال مسرور“، مستشار وإمام مقيم في لندن

وقالت „محمد“، في بيان صادر عن المجلس، الأحد: „أتطلع إلى الاستمرار في بناء هيئة شاملة ومتنوعة وتمثيلية، بهدف تلبية احتياجات المسلمين البريطانيين، والصالح العام“

وأضافت: „انتخابي كأول امرأة في منصب الأمين العام هو شرف كبير.. وآمل أن يلهم المزيد من النساء والشباب للتقدم لتولي أدوار قيادية.. إنهم مستقبل هذه المنظمة ومجتمعنا الإسلامي“

وفي الماضي، شغلت „محمد“ منصب مساعد الأمين العام في المجلس، وهي حاصلة على درجة الماجستير في قانون حقوق الإنسان من جامعة ستراثكلايد (ثاني أكبر جامعة في مدينة غلاسكو)، كما أنها تعمل أيضا مستشارة في مجال التدريب والتطوير

وتنحدر „زارا محمد“ من مدينة غلاسكو، الواقعة على ضفاف نهر كلايد في غرب السهول الوسطى الاسكتلندية وتولى „هارون خان“ المنصب منذ عام 2016، حيث انتخب لفترتين متتاليتين

والمجلس الإسلامي البريطاني، هو أكبر مظلة إسلامية ديمقراطية في المملكة المتحدة، ويمثل المساجد والمدارس والمؤسسات من جميع أنحاء البلاد

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)