خاص بالأطفال.. معهد “غاماليا” الروسي يعلن عن تجريب لقاح ضد كوفيد-19

أعلن المعهد الروسي لعلوم الأوبئة والبيولوجيا المجهرية “غاماليا”، عن إطلاق تقنية جديدة من شأنها تسريع إنتاج لقاحات ضد وباء كورونا ،وذلك في حالة الطفرات السريعة في جينوم الفيروس ،وعن تجريب لقاح خاص بالأطفال 

وأكد مدير المعهد ، الذي أنتج لقاح « سبوتنيك »، ألكسندر غينسبرغ، بأن « المعهد قد أطلق التقنية التي من شأنها أن تجعل من الممكن ابتكار مستحضرات لقاح بسرعة ونجاعة كبيرتين إذا بدأ فيروس كورونا في التغير بسرعة ». هذا وقد أكد كبير المتخصصين في معهد « غاماليا »، فيودور ليسيتسين، في وقت سابق ، أن أيا من طفرات فيروس كورونا التي تم اكتشافها حتى الآن لم تؤثر على فعالية اللقاحات الحالية.

وفي سياق متصل ، أعلن مدير المركز الوطني لبحوث علم الوباء والأحياء الدقيقة « غامالي » عن الطرق والأساليب المتبعة لبدء اختبار لقاح « سبوتنيك  » على الأطفال. وأشار غينتسبورغ في تصريحاته إلى أنه من أجل اختبار اللقاح الروسي المضاد لفيروس كورونا « سبوتنيك  » على الأطفال، سيتم تخصيص أربع فئات عمرية، وستكون جرعة الدواء مختلفة. وقال مدير مركز « غامالي »، إنه « على الأرجح، عندما نتلقى إذن ا لدراسة (سبوتنيك ) على الأطفال، سيتم تقسيم الأطفال إلى مجموعات عمرية معينة، على سبيل المثال (14-17) و(9-14) و(أقل من 9 سنوات)، وربما حتى أربع فئات عمرية ».

وأضاف مدير المركز الروسي في تصريحات لتلفزيون « روسيا 24″، إنه « اعتمادا على الفئة العمرية، بالطبع، ستكون الجرعة مختلفة، كلما كان العمر أصغر، قلت جرعة اللقاح ». وأوضح غينتسبورغ أنه لن يتعين على الخبراء الروس، على الأرجح، إجراء تغييرات أخرى في تكوين اللقاح، ومع ذلك، إذا تمت دراسة الشكل الأنفي للقاح (جرعات لقاح عن طريق الأنف) بحلول الوقت الذي تبدأ فيه التجارب على الأطفال، فقد ي وصى بهذا الشكل من اللقاحات بشكل خاص للأطفال في المقام الأول.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)