فتح تحقيق حول تلقيح ستينية بجرعتين من لقاح كورونا في نفس اليوم

عرفت مدينة برشيد، اليوم الخميس، تلقي ستينية جرعتين من اللقاح المضاد لفيروس كورونا، وذلك بمركز التلقيح بجماعة السوالم

وأكدت عمالة إقليم برشيد صحة الخبر، حيث تبلغ السيدة حوال 65 سنة، وتلفت الجرعتين في نفس اليوم، في حادث عرضي يعد سابقة في المغرب

وكشفت العمالة في بلاغ لها أنه تم فتح بحث للكشف عن ملابسات الحادث والأسباب التي أدت إليه مع تحديد المسؤوليات

ووسعت وزارة الصحة قاعدة المواطنين المستفيدين من الحملة الوطنية للتلقيح المضاد لفيروس كورونا المستجد

وكشفت وزارة الصحة، أن المستفيدين من عملية التوسيع، ستشمل المواطنات والمواطنين الذين تتراوح أعمارهم ما بين 60 و 64 سنة، بالإضافة للأشخاص الحاملين لأمراض مزمنة، بما فيها أمراض الأورام والذين يتوفرون على أنظمة التغطية الصحية الإجبارية.

ويذكر أن عملية توسيع قاعدة المستفيدين من اللقاح المضاد للفيروس التاجي، ستتم بالموازاة مع عملية تلقيح الفئة المستهدفة حاليا، والتي تهم الفئات البالغة من العمر 65 سنة فما فوق 

إلى ذلك أهابت وزارة الصحة من جديد بكافة المواطنات والمواطنين من الفئات المستهدفة، مواصلة الانخراط في هذا الورش الوطني الكبير، بهدف تحقيق المناعة الجماعية

وشددت وزارة الصحة في ذات الصدد، على ضرورة مواصلة الاستمرار في احترام التدابير والإجراءات الوقائية المتعقلة بمواجهة تفشي فيروس كورونا، وذلك قبل وخلال وبعد عملية التلقيح ضد الفيروس، بهدف المساهمة في جهود كبح تفشي الفيروس التاجي، خاصة بعد اكتشاف أزيد من 20 حالة من السلالات المتحورة للفيروس بالمغرب.

ومن جهة أخرى، كشفت وزارة الصحة، اليوم الأحد 21 فبراير الجاري، أن عدد المستفيدات والمستفيدين الجرعة الأولى ضمن الحملة الوطنية للتلقيح التي انطلقت تحت الرعاية الفلعية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس بالقصر الملكي بفاس، يوم 28 يناير الماضي، بلغت 2 مليون و447 ألف و716 شخصا.

وأشارة وزارة الصحة، أنه فيما يخص عدد المستفيدات والمستفيدين من الجرعة الثانية من التلقيح، والتي انطلقت قبل أيام في عدد من جهات وأقاليم الممكلة بلغ 13 ألفا و476 شخص

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)