الأمطار تعري واقع البنية التحتية بوجدة

عرت الأمطار التي تهاطلت مساء امس الأحد 7 مارس من الشهر الجاري ، عن هشاشة البنية التحتية التي تتوفر عليها مدينة وجدة، حيث تحولت مختلف الشوارع إلى برك مائية، بسبب اختناق بالوعات الصرف الصحي التي لم يعد بوسعها استيعاب مياه الأمطار، جراء غياب أعمال الصيانة من قبل المصالح البلدية، الأمر الذي يستحيل معه عبور الطريق من قبل مستعملي الطريق نتيجة إرتفاع منسوب المياه وسط الشوارع

وتداول نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي صورا توثق لشوارع مغمورة بالمياه وسيارات أجرة تبدو غارقة فيما يشبه بركا مائية كبيرة وهو الأمر الذي ادخل الهلع إلى قلوب الساكنة و جعلهم يستنجدون بالسلطات لأخد التدابير الاحترازية اللازمة لتفادي إعادة نفس سيناريو تطوان

هذا و قد أعلنت المديرية العامة للأرصاد الجوية، في نشرة إندارية، أنه يرتقب نزول زخات قوية محليا رعدية ، وتساقطات ثلجية، وهبوب رياح قوية، يوم السبت وغدا الأحد في عدد من أقاليم المملكة

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)