قضية اتهام البحرية الملكية المغربية بقتل شابين من مليلية تعود إلى الواجهة

عادت قضية اتهام البحرية الملكية المغربية بقتل شابين من مليلية في العام 2013 إلى الواجهة بعد مرور 8 سنوات و9 أشهر على الحادث

وحسب صحيفة ألفارو دي مليلية فإن أهالي شباب مليلية يأملون في الذهاب إلى مدريد قريباً لإحالة القضية إلى وزير الخارجية الجديد “خوسيه مانويل ألباريث” وطلب مساعدته

وأول أمس الثلاثاء، خرج أفراد أسرة الشابين وناشطين حقوقيين وسياسيين في وقفة احتجاجية طلبوا من خلالها مواصلة المطالبة بالعدالة للشابين وتجاوب السلطات الرسمية المغربية والاسبانية مع مطالبهم

وعبر والد احد الضحايا في تصريح للصحيفة المذكورة عن رغبته في السفر قريبا إلى مدريد لوضع قضية مقتل الشابين على مكتب الوزير ألباريث
وحفظ القضاء الاسباني في نونبر 2019، ملف اتهام ثلاثة عناصر من البحرية الملكية المغربية بقتل شابين من مليلية في 2013 بعرض سواحل الناظور

واعترضت دورية للبحرية الملكية في صيف 2013، قارب ترفيهي سريع دخل إلى سواحل مدينة الناظور، وبالرغم من إطلاق طلقات تحذيرية لإجبار الشابين على التوقف وإخضاع قاربهم لإجراءات التفتيش المعمول بها، إلا أنهما لم يمتثلا إلى أوامر الدورية وفضلا الهروب الأمر الذي دفع الدورية إلى إطلاق الرصاص عليهما

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)