عيد الإستقلال المجيد إحتفالات وطنية على أنغام مغربية من إقليم كطلونيا الإسبانية

زايوبريس.كوم

شهدت مدينة برشلونة نهاية هذا الأسبوع إحتفال الجالية المغربية بمناسبة عيد الإستقلال ، الذي يصادف يوم 18 نونبر من كل سنةحيث شهدت هذه المناسبة الإحتفالية بمناسبة عيد الإستقلال، إحياء أمسية وطنية على شرف أبناء الجالية المغربية التي حضرت لتعبر عن مدى حبها وإعتزازها بمغربيتها رغم بعد المسافة وعن الظروف التي تعيشها بسبب الوباءفقد تخلل هذا اللقاء الوطني عدة فقرات ، حيث أفتتحت هاته الأمسية الوطنية بكلمة ألقتها السيدة نجود والتي رحبت من خلالها بالضيوف والمدعوين ، وأكدت من خلال كلمتها على أن عيد الإستقلال يعتبر مناسبة لإستحضار التضحيات وأمجاد الشعب المغربي بنسائه ورجاله للدفاع عن الوحدة الترابية وتمسكهم بمقومات الوطن الواحد من طنجة لكويرة وعن تلاحم الملك والشعب المغربي ، كما إستحضرت السيدة نجود من خلال كلمتها أهم المحطات التاريخية والبطولات التي كافح من خلالها الشعب المغربي لنيل إستقلاله من يد المستعمر ، مع أب البطولات المغفور له محمد الخامس والمغفور له الحسن الثاني، كما أكدت على مغرب النماء والرخاء تحت القيادة الكريمة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله ورعاهوخلال هذه الإحتفالية الوطنية التي نظمتها شركة النعومي إفنت بمناسبة عيد الإستقلال المجيد فقد شهدت إحياء سهرة فنية غنائية عائلية أحياها كل من الفنانين المغاربة الذين أثبتوا حضورهم داخل الساحة الفنية المغربية والعربية على رأسهم الفنان محمد الريفي والفنان زكرياء الغفولي والفنان زايد لعزيزي بالإضافة للفنان عادل المغربي

هذا وإختتمت هذه الإحتفالية الوطنية بمناسبة عيد الإستقلال المجيد بمأذبة عشاء على شرف الحضور ، والذين عبرو عن فخرهم واعتزازهم بوطنه وملكه رغم بعد المسافات

وفي كلمة خصت بها الشركة المنظمة لهذه الإحتفالية بمناسبة عيد الإستقلال المجيد، شركة النعومي إفنت في شخص مديرها السيد أحمد نعومي ، فقد أكد لنا على أن الهدف من هذا اللقاء هو جمع شمل أبناء الجالية المغربية المتعطشة للتواصل بينها ، والإحتفال بهذه المناسبة الغالية على قلب كل مغربي ومغربية ، وأن رغم بعد المسافة لكن الوطنية وحب الوطن دائما وأبدا، وكذا إرتباط الوتيق بين الملك والشعب المغربي من شماله إلي جنوبه ومن شرقه إلى غربه وأكد لنا أن شعارنا نحن كمغاربة داخل وخارج ارض الوطن هو الله الوطن الملك

وجدير بالذكر أن لكل عمل ناجح ، هناك جنود الخفاء عملوا بكل جد وإتقان لإنجاح هذه الإحتفالية الوطنية التي لاتزيدهم إلى فخر وإعتزاز بوطنهم المغرب تحت القيادة الرشيدة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله ورعاه ، وعلى رأسهم الفنان زايد لعزيزي الذي أبى الحضور لمشاركة مغاربة برشلونة إحتفالهم بعيد الإستقلال المجيد ، وكذالك السيد عبد القادر مغناس، المبدع مصطفى الكوراري ، عبد الحق مليلس، يونس وسعيد ، والأخوات رفيقة لحنيطي، سامية زيوي، فوزية أمان ، لبنى بوصوف، غشوى لعصب، بشري سلمات ، نبيلة جرار بالإضافة إلى اسماء أخرى جاؤو ليبعبرو عن حبهم وإخلاصهم وإفتخارهم للتضحيات والبطولات التي حققها المغرب ملكا وشعبا من أجل نيل كرامة وإستقلال المغرب الغالي من طنجة لكويرة

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)