برلماني يطالب بتقريب خدمات القنصلية الفرنسية من ساكنة الناظور والدريوش

طالب محمادي توحتوح النائب البرلماني عن اقليم الناظور، بتقريب خدمات القنصلية الفرنسية، من ساكنة اقليم الناظور والدريوش

وقال توحتوح في سؤال كتابي موجه الى الحكومة، ان مواطني إقليمي الناظور والدريوش يعانون أثناء رغبتهم في الاستفادة من الخدمات القنصلية الفرنسية ، خاصة الراغبين في الحصول على تأشيرة السفر إلى فرنسا، من صعوبة كبيرة حيث يجدون أنفسهم مضطرين للتنقل إلى مدينة طنجة البعيدة عن الإقليمين المذكورين بأزيد من 400 كيلومتر، ومع وعورة الطريق الساحلي يستغرق وقت التنقل أكثر من أربعة عشر ساعة ذهابا وإيابا، في حين أن أقرب قنصلية لدولة فرنسا للإقليمين المعنيين توجد بمدينة وجدة التي تفصلهم عنها فقط ب 120 كيلو متر، وتوجد في نفس الجهة (الشرقية) مما يتعين معه تحويل إقليمي الناظور والدريوش للاستفادة من خدمات القنصلية المتواجدة بمدينة وجدة بدلا من طنجة حيث سيساهم هذا في التخفيف بشكل كبير من صعوبات التنقل التي يعاني منها حاليا المواطنون المعنيون

وتساءل النائب البرلماني مع وزير الخارجية عن الإجراءات التي يمكنكم القيام بها لدى السفارة الفرنسية، من أجل تقريب خدمات قنصلية دولة فرنسا إلى المواطنين القاطنين بالناظور والدريوش

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)