وزارة الصحة تنفي صدور توصيات من اللجنة العلمية حول فتح الحدود الجوية

قالت وزارة الصحة والحماية، إن ما تداولته المنابر الإعلامية ومواقع التواصل الاجتماعي حول توصيات اللجنة العلمية والتقنية لكوفيد 19، بخصوص إعادة فتح الحدود واستئناف الرحلات البحرية والجوية، لا أساس له من الصحة

ونشرت الوزارة بلاغا، مباشرة بعد تداول المنابر الإعلامية لمستجد إبداء اللجنة العلمية موافقتها بشأن فتح الحدود يوم 13 دجنبر، قالت فيه إن هذه الأخبار لا أساس لها من الصحة

وقالت الوزارة „نؤكد لعموم المواطنين والمواطنات أن هذه الأخبار زائفة ولا أساس لها من الصحة، وأنه لم تصدر آية توصية بهذا الخصوص إلى حدود كتابة هذا البلاغ الصحفي

وأضاف المصدر نفسه „إن اللجنة تجتمع بشكل أسبوعي، وكلما دعت الضرورة إلى ذلك، لتقييم الوضع الوبائي الوطني والدولي، وتداول نتائج الأبحاث العالمية والوطنية، لرفع التوصيات المبنية على التحليل العلمي إلى وزير الصحة والحماية الاجتماعية، لتعرض في النهاية على اللجنة الوزارية التي تتخذ القرارات الملائمة“

وأكد البلاغ „وإذ تنفي وزارة الصحة والحماية الاجتماعية كل ما نشر حول هذا الموضوع، فإنها تذكر المواطنات والمواطنين بأن احتمال حدوث انتكاسة وبائية يبقى واردا، بالنظر إلى الوضع الوبائي العالمي وظهور متحور أومكرون الذي صنفته منظمة الصحة العالمية على أنه مثير للقلق“

وعليه، فإن الوزارة تدعو جميع المواطنات والمواطنين إلى الالتزام بالتدابير الوقائية والحاجزية، والإقبال على مراكز التلقيح قصد تلقي التطعيمات، وذلك للحفاظ على الوضع الوبائي المستقر ببلادنا

وكانت وسائل إعلام وطنية، نشرت اليوم الأربعاء، معطيات نقلا عن مصادر من اللجنة العلمية، تفيد بإصدار هذه الأخيرة لتوصية إيجابية من أجل فتح الحدود مع دول العالم

ووفقا للمعطيات التي توصلت إليها „وسائل الإعلام“، فإن اللجنة العلمية أوصت بعدم تمديد قرار إغلاق الحدود، مع التأكيد على ضرورة منع الرحلات الجوية القادمة من البلدان الأفريقية

وبالرغم من ذلك، فإن وزارة الصحة فضلت الصمت إزاء هذه المستجدات، مقررة بذلك الخروج ببيان يكذب كل ما قيل ويدعو المواطنين إلى الاستمرار في احترام نفس الاجراءات التي قررتها السلطات سابقا

 

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)