زايــــو..توقيف 3 أشخاص يشتبه تورطهم في قضية تتعلق ب“التبليغ عن جريمة وهمية

أوقفت عناصر الشرطة القضائية بمفوضية زايو التابعة للمنطقة الإقليمية للأمن بالناظور، أخيرا، ثلاثة أشخاص يشتبه تورطهم في قضية تتعلق ب“التبليغ عن جريمة وهمية، تعدد السرقات، إهانة الضابطة القضائية“

وجاء توقيف المعنيين بالأمر، بعد أن قام أحد الأشخاص بتوقيف سيارة للنجدة على مستوى شارع النصر بمدينة زايو، يدعي أنه تعرض للسرقة داخل سيارة تستعمل في مجال النقل السري

وذكرت  نفس المصادر ، أن تفاصيل هذه القضية، تعود إلى الوقت الذي ادعى فيه المشتكي أنه تعرض للسرقة داخل سيارة بعد أن قادم من „صوناصيد في إتجاه مدينة زايو، وأن أحد المشتبه فيهم سرق منه هاتفا نقالا ومبلغا ماليا يقدر بحوالي 60 ألف درهم

وأضافت، أن الابحاث التي باشرتها عناصر الشرطة القضائية بناء على المواصفات التي تقدم بها المشتكي، قادت إلى توقيف المشتبه فيه وسائق السيارة، وأنه أثناء اخضاعهما للبحث وفقا لتعليمات النيابة العامة المختصة، تبين أن المعني بالامر، تعرض بالفعل لعملية سرقة، غير أن المشتبه فيه أقر كونه لم يسلب من المشتكي مبلغ 6 ملايين سنتيم

وأفادت المصادر ذاتها، أنه اثناء تعميق البحث مع المشتبه تورطه في قضية السرقة، اعترف أنه اقترف فعل سرقة هاتف نقال، وأنه تعرف على المعني عبر وسائل التواصل الاجتماعي كونه يشتغل في مجال التجارة عبر الانترنت والتداول في العملات الرقمية

وحسب المصادر ذاتها، فان الابحاث التي باشرتها عناصر الشرطة القضائية، بينت أن المشتكي قام بالتبليغ عن جريمة وهمية، سيما وأن المبلغ المالي الذي ادعى أنه سرق منه، خسره بسبب تعامله بشراء العملات الرقمية، وهو ما جعله يتهم المشتكى به بسرقة المبلغ المذكور للتغطية على خسارته خصوصا انه مدين لأشخاص آخرين بذلك المبلغ

وجرى الاحتفاظ بالموقوفين رهن تدبير الحراسة النظرية لفائدة البحث الذي أشرفت عليه النيابة العامة المختصة، قبل أن عرضهم على العدالة بمحكمة الاستئناف بالناظور من أجل المنسوب إليهم

وتندرج هذه العملية، في اطار المجهودات التي تبذلها مصالح الامن بمفوضية زايو والرامية أساسا الى محاربة مختلف الظواهر الاجرامية، وإستباب الوضع الامني، ومحاربة مختلف الشوائب الامنية

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)