صادم..بسبب البرد القارس وفاة مواطن مغربي و زوجته اختناقا بنار التدفئة بنواحي برشلونة

ذكرت وسائل إعلام إسبانية أن مواطنين يبلغان من العمر 40 و 42 عامًا قد فارقا الحياة يوم الأحد في كوخ حيث كانا يقيمان، و ذلك بجوار نهر “بيسوس” في بلدية مونتكادا إي ريشاك نواحي برشلونة

و تشير الفرضيات الأولى إلى احتمال وفاة الشخصين اختناقا بعد إشعال النار للتدفئة بسبب البرد القارس مع عدم وجود تهوية كافية

هذا و أفاد موقع

elDiario.es

أن الأمر يتعلق بمواطن من أصل مغربي يدعى منير بخات و زوجته الإسبانية جيسيكا, لديهما ابن معًا يبلغ من العمر عامين و نصف و لا يعيش معهما بسبب الظروف المادية السيئة للأسرة, و كان الزوجان يقضيان فترة الحجر الصحي

و كان منير و هو الأصغر بين عشرة أشقاء و جيسيكا قد انتقلا للعيش في هذا الكوخ، في بلدية مونتكادا إي ريشاك، بعد أن طُردوا من شقة احتلوها في بلدة سانتا كولوما دي غرامانيت

و استنكر رشيد بخات، شقيق المتوفى, أن يموت أخاه بسبب البرد بعد أن لجأ إلى التدفئة بحرق الأخشاب و هو ما تسبب في وفاة الزوجين اللذين لم يستطيعا تحمل تكلفة كراء شقة بسبب وضعهم المادي الصعب

و اتهمت أسرة منير بخات, الإدارات المسؤولة، بدءًا بمجلس المدينة، بأنها لم تفعل شيئًا لإنقاذ و مساعدة ليس فقط أخيه و زوجته من التهميش و الفقر، و لكن أيضًا باقي سكان هذا الحي العشوائي. “هناك مئات العائلات و ما حدث لهم كان يمكن أن يصيب أي شخص” تضيف الأسرة في تصريحات لوسائل الإعلام

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)