قضاء الناظور أحكام ب »الجُمْلة » و براءة بالتقسيط

1

زايـــــوبــــريـــــس

برأت ابتدائية الناظور أول أمس الجمعة 25/10/2013 المعتقل ظلما و عدوانا امْحمد الحمداوي من التهمة المنسوبة اليه المتمثلة في الاعتداء على أملاك الغير. و يعتبر الحكم بمثابة إثبات من المحكمة و إعادة الحقوق إلى أصحابها الاصليين و ردا للإعتبار لصالح المتهم.

وتستغرب عائلة الحمداوي إبقاء المحكمة للمتهم البريء محتجزا لمدة أسبوع أو أكثر، بحسب إفادات مصادر مقربة من القضية، كما تستغرب العائلة كذلك الغرامة المالية المعتبرة و المحددة في 13 مليون سنتيم سارية التنفيد ضد المتهم. ورغم تحذير العائلة بأن المعتقل يعاني من أمراض عدة.

و إلى ذلك تتسائل العائلة كيف تمنح البراءة للمتهم بالتقسيط. وفي هذا الصدد تشير العائلة إلى أياد خفية لإرضاء الطرفين لغاية في نفس يعقوب. و تستغرب عائلة الحمداوي داخل و خارج المغرب، طريقة القضاء في الناظور في تعامله مع هذه القضية، إذ يمنح حق المتهم في أرضه و ما عليها ليحاصره بعد ذلك بالغرامة! و عن أية عدالة يتحدثون، عدالة تبرئ المتهم لكن تبقي عليه معتقلا لأجل غير مسمى! و إلى ذلك، تجدد عائلة الحمداوي إصرارها على المضي في مسارها النضالي إلى آخر نبض في عروقها، مأكدة لكل الجهات أنها في قلب الصراع.

و للإشارة فإن هذه العائلة المناضلة كانت لها بصمات في معركة أنوال إلى جانب الزعيم الخطابي.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)