نشطاء يتداولون شريطا لسفير الكونكو برازافيل بالرباط يمارس العادة السرية على برنامج „سكايب“

p

تداول نشطاء على مواقع التواصل الإجتماعي شريطا ظهر فيه السيد „فالانتين أوليسنكو“ سفير الكونكو برازافيل بالرباط وهو يمارس الجنس عبر كاميرا الويب أثناء محادثة ساخنة مع سيدة مغربية  على برنامج المحادثة „سكايب“، وتضاربت التعاليق حول الشريط الذي قال البعض أنه إلتقط من قبل هاكر إخترق الحاسوب المغربية، فيما أكد البعض الآخر على أن سفير الكونكو برازافيل وقع ضحية خدعة بعدما تم إستدراجه من طرف أحد الأشخاص الذي كان يتحدث إليه على أساس أنه فتاة مغربية قبل أن يشغل له كاميرا ظهرت فيها سيدة تخلع ملابسها مستعملا في ذلك برنامج مخصص لهذا الغرض.

تجدر الإشارة إلى أن السيد „فالانتين أوليسنكو“ من مواليد سنة 1954، متزوج و له أبناء، وقد إنتشر الشريط المدكور إنتشارا كبيرا في أوساط المواطنين الكونكوليين، هذا ولم يصدر أي تعقيب من السيد السفير أو أية جهة رسمية كونكولية عن هذه الفضيحة الأخلاقية، هذا وقد ذكرت مصادر إعلامية أن المعني بالأمر لا يزال يمارس مهامه بشكل طبيعي ولم تستبعد إمكانية إعفائه من مهامه في القادم من الأيام .

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)