انتحار رجل خمسيني بتناول مادة سامة بمدينة وجدة

2006

أقدم شخص على  الإنتحار بتناوله مادة سامة خلال الأسبوع الماضي وسط مدينة وجدة ، وتعود تفاصيل هذه الحادثة الى عثور أحد الأشخاص على جثة رجل في عقده الخامس وسط المدينة قرب سوق مليلية ، ليخبر الشرطة وقد حضرت الى عين المكان وتم نقله الى المستشفى الفرابي.

وحسب أحد أصدقائه أكد لنا بأن الشخص كان يعاني من ظروف إجتماعية ومشاكل بينه وبين زوجته، وقد أكد صديقه بأنه قد أقدم من قبل على عدة محاولات بائت بالفشل، وفي نفس السياق فبعد تناوله للمادة السامة إتصل بزوجته وأخبرها بأنه حياته إنتهت.

ونشير بأن ظاهرة الإنتحار قد إرتفعت بنسبة كبيرة خلال هذه السنة مقارنة بالسنوات العشر الماضية، وحسب عدة دراسات فإن الأسباب تتوزع بين غياب الإيمان والظروف الإجتماعية والعائلية.

وما عسى لنا أن نقول إلا“إن لله وإن اليه راجعون“

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)