في حكاية أغرب من الخيال ، الكلمة التي أرعبت الشافعي وأرغمتها على القفز من الطابق الثالث .

 

في أول خرجة إعلامية لها منذ حادث الإلقاء بنفسها من الطابق الثالث هربا من بطش مافيا الدعارة بالخليج ، صرحت الشابة إلهام الشافعي لأخبار اليوم : „كنت أرغب في الهجرة لتـأمين شروط عيش أحسن لي و لعائلتي ، لكني وجدت نفسي في الطريق الخطأ . وكان لابد من التضحية من أجل الشرف والعفة „.

والنقطة التي أفاضت الكأس حسب الشافعي هي حين سمعت الكلمة القنبلة التي هزت أوصالها : يالله حيدي ليها السروال .“ ، هذه الكلمة خرجت من فم دينا آمرة كوثر بعدما كبلا الضحية وضرباها بالسكين على مستوى وجهها فضلا عن قص شعرها ، كل هذا تم بمساعدة من زوج دينا السعودي الأصل . بعد سماع هذه الكلمة المرعبة ، عرفت إلهام أن ما ينتظرها أعظم وأشد وطئا من كل أنواع التعذيب الذي تعرضت له ، لذلك لم تتمالك نفسها ، ولم تع ما يدور حولها حتى وجدت نفسها مرمية بين عمارتين .

بعدما رمت بنفسها من نافذة بالطابق الثالث التف حولها الكثير من الشباب من جيران دينا التي هربت وزوجها في نفس اللحظة ، في الوقت الذي تم نقل الضحية لمستشفى الملك فهد بجدة حيث تم تطعيمها بأربع أكياس من الدم كتعويض على الدم الذي استنزفه منها حادث السقوط . وهي مازالت ترقد فيه لما يزيد عن الستة أشهر .

تنكر لها الكفيل الذي بتذخله ولجت التراب السعودي وقال للشرطة أنها هربت وأن لا مسؤولية له عنها ، وهذا ما كشف لها عضويته بنفس مافيا الدعارة التي حاولت استغلالها .

لم تأخد الأمور مجراها حسب الشافعي إلا بعدما دخل على الخط صحافي سعودي يعمل بصحيفة „عكاظ“ والذي حكت له قصتها ، وبفضل مقاله حضرت الشرطة من جديد واستمعوا للضحية المغربية لمدة أربع ساعات ، فضلا عن إحضار كلا الكفيل و ممدوح زوج دينا سبب المصائب .

بعد صدور خبر حادثها بالجريدة المذكورة حضر أيضا القنصل المغربي ، والذي لم يقدم لها أي مساعدة تذكر ، وكل ما استطاع إليه سبيلا أنه نصحها بالإبتعاد عن الصحافة .وكل طلباتها للقنصلية قصد الحصول على جواز سفر جديد تقابل بالرفض ، ونصحها موظف بالقنصلية بالصبر إلى حين الحصول على تعويض من السعودية ,

كل حلم إلهام الآن يتلخص في عودتها للمغرب بعدما شاهدت بأم عينها ثلاث حالات وفاة  بنفس الغرفة التي تخضع فيها للعلاج ، ما يزيد من خوفها وألمها .

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)