شرطي إسباني يطلق النار على مناصري البوليساريو بجزر الكنارياس

أفادت وسائل إعلام إسبانية بداية الأسبوع الجاري، أن عنصرا من عناصر الشرطة الإسبانية الذي يعمل بمنطقة أليكانطي ويقضي عطلته الصيفية بجزيرة „لازاروتي“ إحدى الجزر السبعة المكونة لجزر الكانارياس الاسبانية أقدم مؤخرا على إطلاق النار عبر بندقية صيد على متظاهرين و مناصرين لجبهة البوليساريو كانوا قد دخلوا معه في نزاع ، بعد أن اتهمهم بالارتزاق والتسول باسم سكان مخيمات تندوف، وأدلى بعبارات مناهضة لجبهة البوليساريو، فجرت غضب مجموعة من المحتجين الذين حاولوا الاعتداء عليه، قبل أن يستل بندقيته ويبدأ بإطلاق النار على المتظاهرين . وتدخلت السلطات الأمنية بالجزيرة فور وقوع الحادث لتهدئة الوضع، كما قامت بفتح تحقيق في الموضوع، لمعرفة الخلفيات السياسية والإيديولوجية للشرطي الاسباني . وذكرت نفس المصادر الإعلامية الاسبانية، أن البندقية التي كانت برفقة الشرطي لم تكن ملقمة بالكامل، مما خفف من وطأة الهجوم . وخلف الحادث ردود فعل قوية بجزر الكنارياس، خصوصا من الجمعيات المحلية المساندة للبوليساريو

محمد طارق حيون

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)