زمرة الناضور المختلطة للجمارك تستأنف نشاطها وتربك حسابات مافيا التهريب في الناضور

1

استأنفت زمرة الناضور المختلطة للجمارك نشاطها لمحاربة التهريب، بعد توقف دام أكثر من ستة أشهر عودتهم الى ميدان المواجهة أربك حسابات مافيا التهريب الذين ينشطون في نفوذ تدخلهم، هذه الزمرة المعروف عليها إعداد الكمائن المحكمة و المفاجئة للمهربين من أين لا يحتسبون، شوهد نشاطهم من جديد على الطريق الوطنية رقم 15 الرابطة بين مدينة بني أنصار ومدينة الناظور ليلة الجمعة 17 يناير الجاري مستوى منطقة “أطلايون”، حيث قاموا بنصب كمين لأحد المهربين بعد ان قاموا بجمع المعلومات الكافية عن تحركاته و إستغلاله رفع الحاجز الجمركي القار الموجود على نفس الطريق لتمرير المنتوجات المهربة المدمرة لإقتصاد الوطني، المهرب وقع في الكمين المحكم الذي وضعه عناصر الجمارك، كان يستقل سيارة نفعية مزورة من نوع “مرسدس 410″، محملة 260 لفة من الثوب ذو الجودة العالية تحتوي 97 في المئة من مادة القطن المصنوع بإيطاليا، حيث يزن المحجوز حوالي 3600 كيلوغرام. 

المهرب حاول المقاومة مما ادى بعناصر الزمرة بإستعمال الأشكام التي أدت الى انفجار جميع إطارات العربة و السيطرة عليها على اثر هذا فر المهرب مستغلا الغابة وحلكة الظلام. 

و بعد حجز المنتوج المهرب بدأت حشود المواطنين يتوقفون في عين المكان مما أدى الى استدعاء تعزيزات جمركية إضافية لتطويق المكان، كما حضر الى عين المكان رئيس المنطقة الأمنية بالناضور الذي استدعى فرقة أمنية هو الأخر لتقديم المساعدة الضرورية للعناصر الجمركية منوها بالمجهود الذي قاموا به، كما حضر الى عين المكان رئيس مصلحة التنسيق بين فيالق الحراسة بالمنطقة الشرقية، وكذا رئيس شعيبت الناضور، رئيس زمرة الناضور المختلطة (ح. خليفة) الذ كان ينسق مباشرة العملية مع رئيس الفرقة المنفذة للعملية (أ.محمد)، كما تعتبر هذه العملية من أهم العمليات التي شهدها شهر يناير نضرا لقيمة المحجوز الذي يفوق 52.000.00 درهم . 

3 2

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)