البيـان السنوي العام للهيئة المغربية لحقوق الانسان (2013)

 

الهيئة المغربية لحقوق االنسان

منظمة غير حكومية

فرع زايو

 

 

البيـان السنوي العام للهيئة المغربية لحقوق الانسان 

 (2013)

 

دأب الفرع المحلي للهيئة المغربية لحقوق االنسان على اصدار تقريرها السنوي لتشخيص الوضع الحقوقي وتقييمه

كما يفرض علينا طرح اشكالية المضامين الحقوقية الدولية بين لغة االستهالك والمناسبات واكراهات الواقع .

 

على الصعيد الدولي :

سجلنا توسع الرأسمالية المتوحشة و استنزافها للثروات الطبيعية للشعوب، والتصنيع المفرط من قبل بعض

الدول النامية دون احترام الشروط االيكولوجية الشيء الذي يؤدي إلى التدمير التدريجي لكوكبنا األزرق، كما إن الشركات

العالمية المتعددة الجنسيات ما زالت تتحكم في صنع السياسات العمومية للدول عبر دركييها صندوق النقد الدولي والبنك

الدولي. فضال عن ازدهار تجارة االسلحة التي لن تزيد اال فتكا بسكان العديد من المناطق .

على المستوي العربي وشمال افريقيا :

رغم نجاح الثورات واالطاحة باالنظمة الديكتاتورية في بعض البلدان اال انها ما زالت تتلمس الطريق لتحقيق

الديمقراطية الحقة حيث تصاعد االقتتال االثني و الطائفي وعودة زبانية االستبداد من الباب الخلفي و تصاعد القوى

التقليدية المحافظة المناهضة للحداثة والتي تتخذ من الديمقراطية مطية من أجل أدلجة المجتمع والدولة .مع استمرارإغالق

الحدود في وجه الشعبين الشقيقين المغربي و الجزائري .

 

على المستوى الوطني .

سجلنا تراجعات الدولة المغربية على مستوى مجموعة من الحقوق االساسية والمساس ببعض المكتسبات :

 الشطط في استعمال السلطة من خالل منع العديد من الوقفات االحتجاجية والمظاهرات وقمعها واللجوء إلى العنف

 المحاوالت اليائسة للحكومة االجهاز على حقوق الماجورين و المتقاعدين )اعمل اكثر ،ساهم اكثر بمعاش اقل (.

 الزيادات المهولة في اسعار المحروقات وانعاكاساتها السلبية على القدرة الشرائية للمواطنين .

)وقفة 20 غشت . نضاالت رجال التعليم ….( .

 التضييق على حرية الصحافة .

 اكتظاظ السجون .

 االعتداء الشنيع الذي تعرض له مناضل الهيئة المغربية لحقوق اإلنسان األخ عبد الكريم عبادي عن فرع كفايت

بإقليم جرادة وتقاعس النيابة العامة والضابطة القضائية بالقيام بالدور المنوط بها في اعتقال المجرمين .

 

على المستوى المحلي

 استمرار التضييق والحصار على المناضل الحقوقي وعضو المكتب التنفيذي للهيئة المغربية لحقوق االنسان

ابراهيم العبدالوي بحرمانه بالراتب الشهري منذ اكثر من 20 سنوات من طرف رئيس جماعة حاسي بركان

 اعتبار سنة 0200 سنة سوداء بمدينة زايو في مجال انتهاك الحقوق والحريات من خالل الهجمة الشرسة على

الحقوقيين واالعالميين ومناضلي الشان المحلي توج باعتقال 20 نشطاء مازالوا متابعين .

وامتناع هذا االخير تنفيذ القانون .

 

 الغياب التام للخدمات االساسية الصحية ) مستعجالت .قاعة الوالدة …( بالمركز الصحي بزايومقابل تماطل و

 إيداع بعض المرضى النفسيين المعتقلين السجن المحلي بالناظور بدل إيداعهم مستشفى اإلمراض العقلية ) 20

تسويف واضحين لبناء مستشفى متعدد التخصصات .

من زايو (.

 البطئ في إنجاز مشاريع التأهيل الحضري .

 استمرار الترامي على االمالك العامة .

 استنزاف الغابات و الوحيش بغابة كبدانة و تافوغالت ) الصيد الغير المنظم(.

 استمرار مضايقات و استفزازات الحرس االسباني للمغاربة بالمعبر الحدودي مليلية .

 استفحال ظاهرة البناء العشوائي .

 غياب الولوجيات لالشخاص في وضعية إعاقة في بعض المؤسسات .

 بطء االشغال في الطريق الرابط بين زايو و راس الماء الشطر الثاني

 تقادم الشبكة الكهربائية ينتج عنه انقطاعات متكررة للتيارالكهرباء ينعكس سلبا على التجهيزات المنزلية للساكنة

والتجار .

 

بناء على التشخيص اعاله وانطالقا من المسؤوليات الملقاة على عاتقها فان الهيئة المغربية لحقوق

االنسان فرع زايو تعلن للرأي العان المحلي والوطني ما يلي:

.

 تضامنها الالمشروط مع المناضل الحقوقي االخ ابراهيم العبدالوي في محنته وتطالب الجهات المسؤولة

رفع هذا الحيف وذلك بتسوية وضعيته المادية واالدارية عاجال .

 وقوفها الى جانب النشطاء السبعة المتابعين على خلفية حراك 20 مارس والمطالبة بطي هذا الملف

 دعوتها الجهات الوصية على قطاع الصحة نهج سياسة القرب في هذا المجال بتشييد مستوصفات االحياء

والتسريع ببناء المستشفى الموعود تفاديا الزهاق المزيد من االرواح ضمانا للحق في الصحة لجميع الساكنة

وتمتيعهم والبراءة .

 تنبيه المسؤولين عن قطاع التعليم تفادي تجربة اعدادية حاسي بركان واإلسراع بإنهاء االشغال بالثانوية

الجديدة لضمان إنطالقة موسم دراسي عادي .

 مطالبتها الجهات المسؤولة بتمتيع المعتقلين المرضى النفسيين بحقهم الطبيعي في العالج وذلك بايداعهم

 ادانتها الشديدة للحملة الشرسة التي يتعرض لها رجال التعليم بالرباط دفاعا عن حقهم المشروع في الترقية .

 التسريع في انجاز مشاريع التاهيل الحضري والطريق الرابطة بين راس الماء وزايو لفك العزلة عن المناطق

 المطالبة باقرار حق الخضارة والباعة المتجولين بفضاء خاص من اجل ضمان دخلهم وأسرهم فضال عن

احد المستشفيات المختصة بدل الزج بهم في غياهب السجون .

وتيسير التنقل للمواطنات والمواطنين .

تحرير الملك العام .

 

ان الهيئة المغربية لحقوق االنسان ايمانا منها بكونية حقوق االنسان في ابعادها المختلفة مقتنعة ان

تحقيق المطالب المختلفة للساكنة لن يتأتى إال بتكثيف جهود كل القوى الديمقراطية المحلية التواقة للحرية

والكرامة وانصهارها في شبكة محلية تكون فيها مصلحة المدينة فوق كل اعتبار .

عن المكتب

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)