يكفينا … يكفينا من الزيادة حتى لا تصبح حكومتنا عدوة الشعب …

bb

زايوبريس / محسن الاكرمين

اليوم “ الاثنين  “ نستهل متابعتنا للصحف الوطنية  بداية من جريدة “ أخبار اليوم المغربية “ ابرزت ان : الحكومة تستغل المقايسة للشروع في رفع يد المقاصة عن سعر الغازوال ….

اما جريدة “ المساء “ فقد اوردت خبر : زيادة جديدة في أسعار الغازوال تغضب الناقلين وتعد بموجة من الغلاء.. الزيادة بلغت 0.34 سنتيما، وجاءت تفعيلا لنظام المقايسة وقرار الخفض التدريجي للدعم عن هذه المادة الأساسية.

فيما “ المنعطف “ الوزارة المكلفة بالشؤون العامة والحكامة أعلنت، أول أمس السبت، أنه تم تحديد سعر بيع الغازوال للعموم في 88ر8 درهم لليتر برسم الفترة الممتدة ما بين 16 فبراير إلى 15 مارس 2014، أي بزيادة بنسبة 34ر0 درهم، موضحة في بلاغ لها، أنه وبعد دراسة المعطيات المتعلقة بمعدلات الأسعار الدولية للغازوال على أساس الأسعار المرجعية للمواد البترولية المصفاة المعتمدة بسوق روتردام بالنسبة للفترة الممتدة من 13 دجنبر 2013 إلى 12 فبراير 2014، وكذا معدل صرف الدولار مقابل الدرهم للفترة نفسها وأخذا بعين الاعتبار الدعم الأحادي الموجه لفائدة الغازوال، تبين أن وقع تغيرات الأسعار الدولية على السعر الداخلي للغازوال قد تجاوز نسبة 2,5 في المئة.

فيما صحيفة “ العلم “ اوردت السعر الجديد للزيادة : الزيادة في سعر الغازوال إلى 8,88 درهم للتر برسم الفترة الممتدة بين 16 فبراير الجاري إلى 15 مارس المقبل، أي بزيادة بلغت 0,34 درهم، وفق ما أعلنت الوزارة المكلفة بالشؤون العامة والحكامة، أول أمس السبت.

فيما “ الخبر “ فقد اعطت حكم قيمة للزيادة من خلال : ارتفاع طفيف في سعر الغازوال إلى 8,88 درهم للتر برسم الفترة الممتدة بين 16 فبراير الجاري إلى 15 مارس المقبل، أي بزيادة 0,34 درهم، وفق ما ذكرت الوزارة المكلفة بالشؤون العامة والحكامة أول أمس السبت.

 

تعليق الموقع :

الحكومة تسلك معنا مبدأ “ الحيلة احسن من العار “ حيث تعاملنا على “ قًد عقلنا “ فمن الزيادة في اسعار المحروقات وتبريرها  علانية ومباشرة بالتلفزة العمومية من طرف الوزير الاول … قلنا الامر يهم مصلحة الوطن ، ما علينا نتحمله بالكامل … بعد ذلك تم اعتماد مسلك المقايسة وانبرى الوزير المكلفة بالشؤون العامة والحكامة على اقناعنا بجدواها …و تدعيم توجه الحكومة بالأرقام والحجج الدامغة لرؤوسنا …

ولم تسلم الجرة لأكثر من شهر حتى تم رفع الدعم كليا عن البنزين وتم إخبارنا علانية بنفض يد “ صندوق المقاصة “ عن دعم البنزين …. ونحن لم نكمل ابتلاع الامر بشربة ماء ، حتى وقف علينا بلاغ الوزارة المكلفة بالشؤون العامة والحكامة بالزيادة في ثمن البنزين (0.34 سنتيم لللتر الواحد) …

خرجت كاميرات عين السبع الى أقرب محطة بنزين واستقت لنا ارتسامات المواطنين كعملية لامتصاص الغضب وإظهار حرية الرأي والرأي المضاد… مقص القناة قلم الاقوال وعدلها وفق نشرته الاخبارية … حتى تأكدنا من ناحية اخرى  “ اسمع للمواطنين وما دير برأيهم “ 

صدق صاحبي عندما وصف الحكومة بحكومة الزيادة في الاسعار من حيث “ قال للحكومة واش تتعرفي الاصلاح ، جاوباتو انها تعرف غير الزيادة „

المسألة الثانية ما ذنب تحمل الاقاليم البعيدة “ الراشدية / ورززات … عن محطة التكرير “ بالمحمدية “  الزيادة بمرجعتها القانونية المتضمنة لنقل المحروقات … اضعف الايمان المناصفة والعدالة بين الاقاليم من ناحية الثمن المرجعي…

اما السيد “ بوعزة الخراطي “ ، رئيس الجمعية المغربية لحماية وتوجيه المستهلك، – “ أخبار اليوم المغربية “ – يقول إن القرار „يعكس إرادة الحكومة في تنفيذ سياستها، وأنها ماضية في تنفيذ قرارها بتخفيض الدعم عن الغازوال خلال هذه السنة“ الامر علمناه وخبرناه من جيوبنا والجمعية تنتظر قطار „غودو “ الذي يأتي او لا يأتي … ولكن بوجود “ الكاميرة شاعلة “ سنتحدث عن المواطنين الضعفاء والاكراهات الحياتية  …انها مفارقة عمل جمعيات مجتمعنا المدني …

فيما المركزيات النقابية الثلاث (الاتحاد المغربي للشغل والكونفدرالية الديمقراطية للشغل والفدرالية الديمقراطية للشغل) وجهت مذكرة مشتركة إلى رئيس الحكومة تتضمن ما لا يقل عن 53 مطلبا تغطي مجالات الحريات النقابية، وتحسين الدخل والأجور والضمان الاجتماعي وأنظمة التقاعد والنقابات الثلاث دعت رئيس الحكومة إلى فتح حوار جاد ومسؤول ونشر نتائجه أمام الرأي العام بحلول شهر مارس المقبل… قبيل عيد العمال ان شاء الله …

اننا ننتظر الزيادة في كل المواد الاستهلاكية فهي شعار حكومتنا الموقرة حفظها الله من كل سوء …، والمواطن البسيط هو مرمى حجر الحكومة … فيكفينا ،يكفينا من الزيادات حتى لا تصبح حكومتنا عدوة الشعب المغربي …

 

متابعة لأهم ما تداولته الصحف المغربية ( الاثنين )

محسن الاكرمين :mohsineelak@gmail.com

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)