بركان :تقدير خاطئ لطبيب بالمستعجلات حول حياة عائلة إلى جحيم

9

تقدير خاطئ لطبيب المستعجلات بمستشفى الدراق حول  حياة عائلة بلعيش إلى صدمتين صدمة فقدان إبنتها إكرام وصدمة إشاعة حملها في شهرها الرابع التي إنتشرت بسرعة البرق في أوساط المجتكع البركاني بعد أن زكتها مقالات صحفية إستندت إلى هذا التقرير الغريب ، في مضمون برقية مصالح الأمن “ الدائرة الثالثة التي كانت مداومة “ جاء ان مصالح الأمن تلقت مساء الثلاثاء 11 فبراير 2014 إشعارا بضرورة الإنتقال إلى حي السعادة بزنقة السليمانية كون أن فتاة قد أقدمت على وضع حد لحياتها شنقا بمنزل عائلتها .

وعلى إثر تلقى العناصر لهذه الإشارة ، إنتقلت إلى عين المكان بمعية عنصر مسرح الجريمة فتبين لها أن الأمر يتعلق بفتاة تبلغ من العمر 19 سنة وتدرس بثانوية ملوية التاهيلية .

المنتحرة تدعى إكرام.ب من مواليد 23 شتنبر 1995 بمداغ عازية وجدة ممدة فوق أريكة بغرفة بالطابق الأول .

وخلال البحث الأولي الذي قامت به عناصر الأمن وإستنادا إلى إفادات والدة الضحية فإن الخيرة عثرت عليها مشنوقة بواسطة وشاح رأس „شال „علق غلى إطار خشبي ،التقرير الذي جاء فيه أن الهالكة كانت حامل سرعان ما تم تكديبه جملة وتفصيلا من طرف الطبيب المكلف بالتشريح الذي أكد أن الفتاة المنتحرة لم تكن حامل .

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)